الشبكة العربية

الأحد 20 أكتوبر 2019م - 21 صفر 1441 هـ
الشبكة العربية

صحفي إخواني زار «تل أبيب» يدافع عن نفسه

120192820445792195017


في أول رد له عقب حالة الجدل التي أثارها عقب زيارته «تل أبيب» لتغطية مؤتمر معهد دراسات الأمن القومي الإسرائيلي، دافع الصحفي الإخواني أبو بكر خلاف عن نفسه، عبر منشور له على صفحته الشخصية عبر موقعي التواصل الاجتماعي «فيسبوك» و«تويتر».
وهاجم «خلاف» قناة الجزيرة والكاتب الصحفي وائل قنديل، معتبرًا أنه دخل لإسرائيل معززًا مرفوع الرأس دون أن يُهينه أحد.
وقال في منشوره الذي نشره بعنوان «حالة فصام»، إن :« المذيعون في الجزيرة ومراسليها يصورون في مؤسسات اسرائيلية ويحاورون اعضاء الكنيست ويستضيفون المتحدث باسم جيش الاحتلال ليسمي المقاومة همجية وارهاب وتقولون قناة مهنية انها الرأي والرأي الآخر».
وتابع «: تذهب الزميلة خديجة بن قنة للقدس وتتصور هناك وتقابل بالترحاب واستقبال الفاتحين ويا اهلا ومرحبا .. ومع ذلك ابوبكر خلاف هو صحفي ايضا وانتج العديد من الأعمال للجزيرة لكنه بلاظهر هو صحفي حر ، وعند زيارته يصبح خائن وعميل وصهيوني .. ماهذا الفصام».
وأضاف «خلاف» :« لماذا لاتقومون بمقاطعة الجزيرة لان بها مراسلين يعيشون داخل المؤسسات الاسرائيلية طوال تغطيتهم الصحفية بينما تستنكرون على قناة مكملين انها استضافت صحفي ذهب لتغطية مؤتمر ولاينقصه الخبرة والكفاءة ليقوم بشيء مهني واحترافي».
وواصل دفاعه عن نفسه بمهاجمة الكاتب وائل قنديل، قائلًا :« الصحفي الكبير المرموق #وائل_قنديل الذي يسخر من شخصي الضعيف وبأن لي صداقة مع #ايدي_كوهين وهذا هو العار والشنار ، يعمل بمؤسسة ويقبض منها وهي مؤسسة العربي الجديد يرأس مجلس ادارتها النائب السابق بالكنيست #عزمي_بشارة وهو يحمل الجنسية الاسرائيلية ، لماذا لا يرفض وصاية شخص اسرائيلي عليه».
واختتم منشوره قائلًا:« يقبل الفلسطيني القادم من غزة او الضفة أن يشلح ملابسه أمام ضابط اسرائيلي - قد يسمح أو لايسمح بعبوره - ليدخل مناطق الخط الأخضر المحتلة لكسب الرزق أو يزور الأقصى بينما يعيب على شخص مثلي بإمكانه زيارة الأقصى بتأشيرة خارج باسبوره ودون ختم في المطار معززا مكرما لا أحد يمسه أو يهينة بل يتعامل بكبرياء المسلم الحر مع أي صهيوني».
فيما تفاعل الكاتب الإسرائيلي إيدي كوهين مع منشوره وأعاد نشره عبر صفحته، والذي كان قد قال علي حسابه في تويتر :" ابو بكر خلاف موجود في تل أبيب. ويهاجم الاسرائليين. هل تنصحونني مقابلته وإجراء حوار معه ام مقاطعته كما يفعل العرب "؟
وكان الكاتب وائل قنديل كتب على حسابه في "تويتر": "أبو بكر خلاف صحفي يعمل في قنوات مصرية تبث من إسطنبول، هو صديق إيدي كوهين، ظهر على قناة "مكملين" يتفاخر باتصالاته مع كوهين، وينقل لمذيع تفاعل مع تغريدات الأخير، رغبة الصهيوني في الظهور على القناة".
وأضاف قنديل أنه: "أخيرًا زار خلاف الأرض المحتلة بدعوة لحضور مؤتمر معهد دراسات الأمن القومي الإسرائيلي".



 

إقرأ ايضا