الشبكة العربية

الإثنين 21 سبتمبر 2020م - 04 صفر 1442 هـ
الشبكة العربية

شاهد .. فتح مقبرة قاسم سليماني بعد دفنه.. وانتظار المهدي المنتظر

مقبرة سليماني

اشتعلت وسائل التواصل الاجتماعي بالعديد من الفيديوهات التي تظهر مراسم تشييع جثمان قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني.
وتأتي الفيديوهات التي يتم نشرها وبثها على منصات التواصل الاجتماعي كنوع من التهيئة والتجييش للرأي العام الإيراني ضد الولايات المتحدة الأمريكية.
كما أن الفيديوهات تكشف عن مدى تغيبب الوعي لدى الكثيرين الذين وقعوا ضحية إعلام الملالي.
 أحد هذه الفيديوهات أظهر قائد في الحرس الثوري الإيراني،يقوم بفتح مقبرة قاسم سليماني بعد لحظات من دفنه لإلقاء نظرة الوداع.
وبحسب الفيديو يظهر القائد العسكري ، وهو أمر الجنود بفتح باب مقبرة سليماني.
وبعد فتح باب المقبرة أخذ الجنرال الإيراني في البكاء بشدة مع الحاضرين،  ثم ألقى الورود على جثمانه تحت التراب.

 

وتم التعليق على الفيديو بالقول :" دفن قائد القلوب قبل لحظات. بدأ الرقم العكسي للأميركيين والصهاينة. جميع أنحاء العالم هي هدفنا وسيتم الكشف عن هذه الحقيقة قريبا".
وأظهر مقطع فيديو آخر عدد من قيادات الحرس الثوري وهم يتبركون بتراب حفرة قاسم سليماني قبل أن يتم وضع الجثمان في المقبرة.

 

كما علق رجل دين إيراني على القناة الرابعة الرسمية  بالقول: قاسم سليماني يمثل "النفس الزكية" للثورة الإيرانية ومقتل " النفسية الزكية" إشارة إلى قرب تحقيق الوعد الإلهي لظهور الإمام المهدي ولا يوجد شبهة ولا شك في ذلك بأن مقتل سليماني إشارة إلى ظهور الإمام المهدي المنتظر.

 

وعلى صعيد التعبئة الدينية أظهرت صورة تم تداولها على وسائل التواصل الاجتماعي  قيام أطفال المدارس  بالسجود على صور قاسم سليماني.
كما قام طلاب الحوزة الشيعية في قم بتظاهرة في مطار طهران وهم يرتدون الأكفان، مطالبين بإعلان الجهاد ضد الولايات المتحدة الأمريكية.
وكانت وسائل الإعلام في إيران قد أفادت أنه سيدفن مع سليماني عباءة المرشد وخاتم سليماني وتربة كربلاء، وورقة موقعة من قبل خامنئي وحسن نصر الله  الأمين العام لحزب الله اللبناني، كشهود على حسن شخصية قاسم سليماني.
وفي ذات السياق أعلن مقدم برامج التلفزيون الإيراني وحيد يامين بور نقلا عن أحد رجال الدين في إيران أن قلب الإمام المهدي أنسكر وأصابته حرقة مؤلمة وبكى بشدة ولم يهدأ الإمام المهدي حتى الآن لمقتل قاسم سليماني.

 

 

 


 

إقرأ ايضا