الشبكة العربية

الإثنين 26 أغسطس 2019م - 25 ذو الحجة 1440 هـ
الشبكة العربية

شاهد| صورة مهينة لـ "بشار الأسد" مع "بوتن"

42313228_2156611334550906_8092618224262184960_n


تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، ما وصفوها بأنها "صورة مهينة" للرئيس السوري، بشار الأسد تجمعه بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

ويعتقد أن الصورة التقطت خلال زيارة الرئيس الروسي إلى قاعدة حميميم، في ديسمبر 2017.


ويقف الأسد، كما تظهر الصورة، وهو ينتظر بوتين في الخلف بجوار عسكريين روس بطريقةٍ مذلةٍ، حتى يفرغ الأخير من خطابه أمام قواته في قاعدة حميميم بالساحل السوري.

وعلق الكاتب والإعلامي أحمد زيدان، عبر قناته على "التليجرام": "مصير الخونة والأجراء عند الأجنبي ويحدثونك عن السيادة ....الصورة في قاعدة حميميم باللاذقية بسوريا".

وقال الناشط الإعلامي، هادي العبدالله، عبر حسابه على "تويتر": "صورة عن ألف كلمة! الروس يتعمدون من جديد إذلال ذيل الكلب  (بشار ينتظر سيده بوتين ليفرغ من خطابه بطريقة مذلّة)".

وسبق أن تناقلت وسائل إعلام، فيديو يمنع فيه عسكري روسي، الأسد من التقدم خطوة واحدة إلى الأمام، للحاق بالرئيس الروسي الذي كان بصدد تلقي تحية عسكرية رسمية من جنوده الرابضين في سوريا.


وفي 18 يونيو 2016، تناقل الإعلام التابع لنظام بشار، فيديو لحظة استقباله وزير الدفاع الروسي سيرجي شويجو، حيث وقف على الباب قائلًا له: "أنا سعيد جدًا بلقائكم. مفاجأة سارّة!".

وظهر الأسد في نفس اللقاء وهو يقول لوزير الدفاع الروسي: "لم أكن أعرف أنكم ستأتون شخصيًّا!".

وفي 20 نوفمبر عام 2017، ظهر الأسد بصورة مفاجئة فجأة "سوتشي" الروسية، حيث التقى الرئيس الروسي وحيدًا أيضًا.

وقالت وسائل إعلام روسية، إن "الأسد" سافر إلى روسيا عبر طائرة شحن روسية.

 

وتتواجد روسيا في شرق البحر الأبيض المتوسط في قاعدة بحرية في ميناء طرطوس السوري، وتسعى لتعزيز تواجدها البحري لخلق حالة من توازن القوى في المنطقة ذات الأهمية الحيوية، التي تشهد تواجدًا بحريًا مكثفا لدول حلف شمال الأطلسي.

 

إقرأ ايضا