الشبكة العربية

الخميس 02 يوليه 2020م - 11 ذو القعدة 1441 هـ
الشبكة العربية

سقوط آخر معاقل حفتر بجنوب طرابلس.. وأسر عشرات المليشيات

حفتر
تقدمت قوات الجيش الليبي المدعوم من حكومة الوفاق المعترف بها دوليا، في جنوب طرابلس.
وتمكن الجيش من أسر العديد من  مليشيات حفتر، جنوب طرابلس، وذلك بعد فرار المليشيات أمام قوات الجيش الليبي.
الناشط الليبي عماد فتحي رصد تحركات قوات الجيش الليبي وفق التحركات الميدانية، حيث أكد سيطرة قوات الجيش بالكامل على منطقة مسجد فاطمة الزهراء والمنازل المحيطة به.
كما سيطرت قوات الجيش الليبي أيضا على محور الكازيرما بالكامل.
وعلى الصعيد الميداني أيضا تمكنت قوات بركان الغضب من أسر 18 عنصرا من مليشيات حفتر الإرهابية أثناء تقدمها في محاور جنوب طرابلس.
وكان محور الكازيرما قد شهد اشتباكات عنيفة ، حيث يعتبر المحور البوابة الغربية لمنطقة قصر بن غشير الاستراتيجية، ويعتبر من أهم وآخر معاقل مليشيات حفتر الإرهابية في جنوب طرابلس.
يأتي هذا عقب عمليات منظمة من قبل قوات الجيش الليبي وضمن عملية عاصفة السلام، التي بدأت التقدم في محاور عين زارة والرملة والنقلية وكوبري المطار والكازيرما.
وعلى صعيد التصريحات الدولية فقد صرحت القيادة العسكرية الأمريكية في إفريقيا أن  روسيا تحاول قلب الموازين لصالحها في ليبيا كما فعلت في سوريا.
وأضافت أن روسيا ليست مهتمة بما هو أفضل للشعب الليبي ولكنها تعمل على تحقيق أهدافها الاستراتيجية بدلا من ذلك.
يذكر أن روسيا قد أمرت بإعادة جميع المرتزقة الروس من القتال في ليبيا ، وذلك من خلال إعادة قوات وعناصر شركة فاغنر الروسية، التي كانت تقاتل إلى جانب مليشيات حفتر.



 

إقرأ ايضا