الشبكة العربية

الأحد 15 سبتمبر 2019م - 16 محرم 1441 هـ
الشبكة العربية

سر لقاء ناشطة «إباحية» بـ« رهف القنون»

صور-و-تفاصيل-لقاء-السعودية-رهف-مع-الناشطة-المصرية-منى-الطحاوي-في-كندا


بعد أن قررت رهف محمد القنون الفتاة السعودية الهاربة، ممارسة «الحرية» على طريقتها، والتي بدأت بوصولها كندا بعد منحها حق اللجؤ السياسي، بشرب الخمور وتناول لحم الخنزير والممنوعات، استقبلتها ناشطة أمريكية من أصل مصري دائمًا ما تدعو للإباحية وممارسة الجنس في الأسواق والشوارع لكسر ما وصفته بـ"الملل" في ممارسة الجنس.
ونشرت الناشطة المصرية الحاصلة على الجنسية الأمريكية، صور لها مع فتاة السعودية الهاربة بكندا، لدعمها بعد حصولها على حق اللجؤ، حيث نشرت المصرية «منى الطحاوي»- المعروفة بدعوتها للإباحية-، على صفحتها الرسمية في موقع "تويتر" صور جديدة جمعتها بالشابة السعودية في أحد مطاعم كندا.
وظهرت رهف في إحدى الصور إلى جانب الصحفية صوفي ماكنايل ومنى الطحاوي في مطعم بكندا.
وكانت "رهف" سخرت من عائلتها ، وذلك عن طريق تصوير نفسها أثناء تدخين سيجارة حشيش ، وكتبت عليها "تبخروا يالقنون تبخروا".
ثم عادت ونشرت صورا أثناء إمساكها بكأس يحتوي على النبيذ الأحمر ، وأرفقت معه صورا تعبيرية لكأس خمر.
وكانت رهف نشرت قبل أيام صورا عبرت فيها عن سعادتها لتذوق لحم الخنزير، في أحد المطاعم لأول مرة في حياتها، بحسب ما نشرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.
وشن نشطاء سعوديون هجومًا حادًا على "رهف" بعد مقابلة "الطحاوي"، مشيرين إلى أنها تركت حياتها مع أسرتها، لتحصل على المزيد من "الحرية الجنسية"، ولم تحصل الفتاة على تعاطف أحد كما ظهر على مواقع السوشيال ميديا، بعد نشر الصور المستفزة لها وهي عارية الساقين وتجلس بأحد المطاعم وكذلك أثناء تناولها الممنوعات، بينما اتهما البعض بأنها ستدخل عالم الإباحية من بوابة «منى الطحاوي»، حسب قوله.


 

إقرأ ايضا