الشبكة العربية

الثلاثاء 25 يونيو 2019م - 22 شوال 1440 هـ
الشبكة العربية

سخر من شهداء العراق.. دعوات لطرد السفير الإيراني

سخر من شهداء العراق.. دعوات  لطرد السفير الإيراني
في صورة مفاجئة انسحب السفير الإيراني في العراق "إيرج مسجدي"من وقفة صمت تكريماً لقتلى القوات الأمنية العراقية.
وعقب الانسحاب دعا رئيس حزب الأمة في العراق، مثال الآلوسي، الرئاسات الثلاث لطرد السفير الإيراني لدى بغداد.
 وقال الآلوسي في رسالة وجهها إلى رؤساء الجمهورية والبرلمان والوزراء، إن السفير الإيراني القيادي المعروف في الحرس الثوري استخف وتهجم بشكل لا أخلاقي وغير دبلوماسي برفضه احترام شهداء العراق، مؤكدا أن هذا التصرف يمثل موقفاً بحق العراق وشعبه.
وكان السفير الإيراني في بغداد، إيرج مسجدي، قد انسحب من احتفالية بصورة مفاجئة، نظمها تحالف "البناء"، الذي يضم تحالف "الفتح" التابع لميليشيات الحشد الشعبي، وائتلاف دولة القانون بزعامة رئيس الوزراء الأسبق، نوري المالكي، وجزء من المحور الوطني" السبت، بمناسبة الذكرى الأولى للانتصار علي داعش.
وأظهر مقطع فيديو من الاحتفالية، التي حضرها الرئيس العراقي، برهم صالح، ورئيس تحالف "الفتح"، هادي العامري، السفير الإيراني وهو يغادر الاحتفالية مباشرة بعد طلب مقدم الحفل من الحضور أن يقفوا احتفاء بمن وصفهم "شهداء العراق"، في إشارة إلى من سقطوا في المعارك ضد داعش من القوى الأمنية والحشد.
وأعرب عدد من السياسين عن استيائهم من تصرف السفير الإيراني، واعتبروه مرفوضاً ومؤشرا على عدم احترام دماء من ضحى بدمه من أجل العراق.
يذكر أن هذه الاحتفالية هي الأولى، بعد إعلان الحكومة العراقية النصر على داعش والانتهاء من العمليات العسكرية منذ 10 ديسمبر 2017، التي شارك فيها جميع القطاعات العسكرية العراقية من الجيش والشرطة، بدعم التحالف الدولي.
وكانت إيران قد بسطت نفوذها في العراق عن طريق دعم الميليشيات المسلحة التابعة لها بحجة المعارك ضد داعش، كما شارك أفراد من فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، وقتل العديد منهم خلال المعارك.
 

إقرأ ايضا