الشبكة العربية

السبت 26 سبتمبر 2020م - 09 صفر 1442 هـ
الشبكة العربية

رئيس مجلس الشورى القطري يكشف مصير 300 ألف عامل مصري

5ca9e47b95a597d8578b45c6

قال رئيس مجلس الشورى القطري أحمد آل محمود، إن الدوحة لم تتعامل بالمثل مع "دول المقاطعة" (السعودية والإمارات والبحرين ومصر)، ولم تطرد أحدًا من مواطني هذه الدول المقيمين فيها.

وأضاف في مقابلة مع قناة "روسيا اليوم" على هامش أعمال الجمعية العامة الـ140 للاتحاد البرلماني الدولي، إن "300 ألف مصري ومصرية يعملون في قطر، لم يتم طرد أي فرد منهم عند اندلاع الأزمة الخليجية، بخلاف ما فعلته دول المقاطعة التي طلبت من جميع القطريين المغادرة لوطنهم، وحتى المرضى أخرجتهم من المستشفيات وأبعدتهم".

وأشار إلى أن "قطر على يقين بأنه لو تم طرد العاملين المصريين فإن ذلك سيؤثر بشكل كبير على مصر، وهذا ما لا ترضاه الدوحة عليهم، خاصة أن المتضرر الأول سيكون المواطن البسيط الذي لا علاقة له بالخلاف القائم بين الدول".

وفي يونيو 2017، قطعت كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر، علاقاتها مع قطر، وفرضت الدول الثلاث الأولى حصارا بريا وجويا على الدوحة بدعوى "دعمها للإرهاب".

وتنفي قطر صحة الاتهامات الموجهة إليها، وتقول إنها تواجه حملة افتراءات وأكاذيب تهدف إلى فرض الوصاية على قرارها الوطني.
 

إقرأ ايضا