الشبكة العربية

الأربعاء 20 مارس 2019م - 13 رجب 1440 هـ
الشبكة العربية

رئيس الوزراء الجزائري يبدأ محادثات تشكيل حكومة جديدة

medium_2019-03-11-95881d7570

قالت وكالة الأنباء الجزائرية اليوم، إن نور الدين بدوي، رئيس الوزراء المكلف بدأ محادثات تشكيل حكومة جديدة.

ووفق الوكالة، فإن الحكومة الجديدة ستضم خبراء لا ينتمون لأي تيارات سياسية وستعكس التركيبة السكانية للمجتمع الجزائري.

وكان رمطان لعمامرة تسلم الأربعاء الماضي، مهامه وزيرًا للخارجية الجزائرية، خلفًا لعبد القادر مساهل، في منصب يعود إليه عقب تقلده من 2013 إلى 2017.

وجاء ذلك بموجب مرسوم للرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، عين بموجبه لعمامرة نائبًا لرئيس الوزراء الجديد نور الدين بدوي، ووزيرًا للخارجية.

ويعد لعمامرة الوزير الوحيد الذي جرى تعيينه بالحكومة الجديدة، عقب استقالة حكومة رئيس الوزراء السابق أحمد أويحي، مع استمرار الوزراء في تصريف الأعمال إلى حين تعيين حكومة جديدة.

وقال نور الدين بدوي رئيس الوزراء الجزائري المكلف، الخميس، إن مؤتمر الحوار الوطني الذي دعا إليه بوتفليقة سيشرع في التحضير له مباشرة بعد تشكيل الحكومة الجديدة.

وأضاف في مؤتمر صحفي عقده برفقة نائبه لعمامرة في أول ظهور إعلامي له بعد تكليفه بتشكيل الحكومة الجديدة، أن "تأجيل الانتخابات الرئاسية جاء استجابة لرغبة الشعب".

وأوضح بدوي أن "ندوة الحوار سيشرع في التحضير لها مباشرة بعد تنصيب الحكومة الجديدة من خلال وضع هيئة مستقلة للإشراف عليها".

وأردف "نحن بصدد التشاور لتشكيل حكومة تتألف من كفاءات لمواكبة التحديات". وبيّن أن الحكومة جاهزة للتعامل مع الجميع بدون استثناء.

ودعا "كافة الشركاء والأحزاب السياسية للحوار لإنجاح المرحلة الإنتقالية في سلاسة وهدوء".

بدوره قال لعمامرة إن رفض المعارضة المشاركة في تطبيق قرارات الحكومة "يحتم علينا بذل المزيد من الجهد لإقناع الجميع".
 

إقرأ ايضا