الشبكة العربية

الأربعاء 13 نوفمبر 2019م - 16 ربيع الأول 1441 هـ
الشبكة العربية

دخل الهندسة بشهادة فقر.. تفاصيل مثيرة عن صهر السادات

عثمان أحمد عثمان مع الرئيس السادات
تداول نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي تويتر أسرارا عن حياة المهندس الراحل عثمان أحمد عثمان مؤسس وصاحب كبرى شركات المقاولات في العالم العربي "المقاولون العرب".
وكتب حساب بدون اسم على تويتر : " الأسطٌورة نمبر وان الحقيقي" عثمان احمد عثمان"، دخل كلية الهندسة بشهادة فقر لأن مش معاه فلوس يدفع المصاريف، والتي كانت تبلغ 40 جنيها.
وأضاف : "كان بياخد المسافة من الجيزة للكلية مشي كل يوم لأن مش معاه يركب مواصلات، منوها أنه بالعافية اخته وفرت له 120 قرشا عشان يدفع اشتراك الترماي 3 شهور بدل ما يمشي".
وتابع قائلا  في حديثه عن الأسطورة عثمان : " بدل ما يدفع 3 شهور راح اشتري عجلة مستعملة بـ 60 قرش كفّته الـ 5 سنين بتوع الكلية وفي التخرج اداها هدية للفراش بتاع الكلية".
وبعد رحلة الكفاح أصبح عثمان احمد عثمان صاحب أكبر شركة مقاولات في العالم العربي وأفريقيا وخامس أكبر شركة في العالم وشركته مصنفة في عدة تصنيفات دولية.
كما أنه كان وزيرا مرتين في عهد السادات .. مرة وزير التعمير ومرة وزير الإسكان.
قام عثمان أحمد عثمان ببناء أكثر من 150 شركة خلال فتراته في الوزارة.
وأشار الحساب أيضا إلى أنه عثمان أحمد عثمان عندما تولى منصب نقاية المهندسين ولما مسك النقابة حولها من مؤسسة تعتمد على دعم الدولة إلي مؤسسة ربحية وأنشأت عدة مشاريع كبيرة.
وأوضح أن"المقاولين العرب" شاركت في العطاء بتاع السد العالي في الوقت اللي اجتمعت فيه كل شركات المقاولات الأخري في طرف تاني ضد عثمان أحمد عثمان ويوم فتح المظاريف كانت قيمة عطاء الشركات 27 مليون جنيه وقيمة عطاء عثمان أحمد عثمان 15 مليون بس ..  وبالفعل هو اللي أنشأ السد العالي.
كما قامت المقاولون العرب  بتضحيات ، حيث مات منها 500 عامل في حروب الاستنزاف أثناء إنشاء قواعد للصواريخ المصرية لأنهم كانوا شغالين والقنابل بتنزل فوقيهم وكملوا بناء بعض القواعد اللي اتهدمت 5 مرات من القنابل.
من جانبه ثمّن المهندس والناشط السياسي ممدوح حمزة ما تم تداوله عن المهندس الراحل عثمان أحمد عثمان قائلا  على حسابه في تويتر : " تاريخ مختصر لمهندس تنفيذي عظيم ولكن هناك خطأ حيث لم يكن هناك شركة مقاولون عرب قبل بدء السد العالي وكانت شركة المعلم اسمها الإنشاءات والصناعات الهندسية".
يذكر أن  عثمان أحمد عثمان هو أحد بُناة السد العالي، والشخصية القوية الأسطورية، ونائب رئيس الوزراء الأسبق، ووزير الإسكان والتعمير في عهد الرئيس الأسبق أنور السادات.
و كانت تربطه بالرئيس السادات صداقة قوية ومصاهرة حيث تزوج ابنُه المهندس محمود عثمان ابنة الرئيس السادات.
كما تولى نقيب المهندسين المصريين لثلاث دورات ، وقد ولد في أبريل 1917م، وتوفي عام 1999م، وكانت تصنفه مجلة فوربس الأمريكية ضمن أكبر 400 ثري في العالم.
 

إقرأ ايضا