الشبكة العربية

الإثنين 21 أكتوبر 2019م - 22 صفر 1441 هـ
الشبكة العربية

شاهد..

حملة اعتقالات ضد المحرّضين على السوريين بإسطنبول

اعتقال

قامت شرطة مدينة إسطنبول في تركيا بشن حملة اعتقالات لعدد من الأشخاص الذين عملوا مؤخرا على التحريض ضد السوريين المتواجدين في المنطقة.

وجاءت حملة الشرطة ، عقب ما قام به المحرضون بالترويج لحملات وشائعات متنوعة في منصات التواصل الاجتماعي، ضد السوريين.
وبحسب وكالة الأناضول فقد قامت الشرطة باعتقال خمسة أشخاص حرضوا ضد السوريين من خلال إطلاق عدة هاشتاغات ضدهم عبر وسائل التواصل، منها :" ارحلوا أيها السوريون"، و "لا أريد سوريا في بلدي".
وبحسب وسائل إعلام تركية فإن الاعتقالات شملت أربعة أشخاص آخرين من ولايات مختلفة بنفس الاتهام.
وقام مجموعة من الناشطين الأتراك بالترويج لهاشتاغ "السوريين ليسوا وحدهم" ليدافعوا من خلاله عن السوريين ضد الإشاعات والحملات التحريضية ضدهم.
 وشارك في هذا الهاشتاغ الذي احتل المرتبة الأولى في تركيا منذ يومين عدة شخصيات تركية بارزة.
من جانبها حذرت النائبة عن حزب العدالة والتنمية عبر هذا الهاشتاغ "ليلى شاهين" يوم أمس من مروجي الإشاعات ومثيري الفتنة بين الأتراك واللاجئين.
كما قام رئيس الهلال الأحمر التركي "كرم قنق" بنشر عدة تغريدات عبر حسابه في تويتر ضمن هذا الهاشتاغ المذكور، معتبرا أن التحريض ضد السوريين أو أي إثارة للمجتمع ضد اللاجئين "جريمة".
وعلق كتب الصحفي والمحلل السياسي محمد جانبكلي على الواقعة بقوله: " قوات الأمن التركية تستنفر وتشن حملة اعتقالات في كوتشوك تشكماجي، الاعتقالات طالت أصحاب حسابات حرضت على السوريين في وسائل التواصل، خطوة جيدة للأمن التركي لدرء الفتنة".
يذكر أن إسطنبول كانت قد شهدت خلال اليومين الماضيين توترات بين السوريين والأتراك على خلفية انتشار خبر كاذب حول قيام سوريين باغتصاب طفلة تركية، الأمر الذي نفته شرطة المدينة بشكل كامل، واعتبرته محض إشاعات.

شاهد:

 

 

إقرأ ايضا