الشبكة العربية

الإثنين 22 يوليه 2019م - 19 ذو القعدة 1440 هـ
الشبكة العربية

حملة اعتقالات إسرائيلية بالقدس تسبق جمعة "باب الرحمة"

52188049_379171536035355_1128971422639587328_n

شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم، حملة اعتقالات واسعة في مدينة القدس المحتلة، استباقًا لاحتجاجات دعا إليها فلسطينيون اليوم على استمرار إغلاق "باب الرحمة"، في الجهة الشرقية من المسجد الأقصى المبارك.

ويشهد محيط باب الرحمة، اعتصامًا من قبل المقدسيين منذ عدة أيام، وذلك احتجاجًا على إغلاقه في وجه المصلين ووضع السلاسل والقفل على بوابته.

وقال "مركز معلومات وادي حلوة" في بيان له، إن قوات الاحتلال اعتقلت العشرات من الشبان المقدسيين بعد اقتحام منازلهم في كافة بلدات وأحياء المدينة، فجرًا.

وبحسب ما نقلت وكالة "قدس برس" عن مصادر محلية، فقد طالت الاعتقالات حتى الآن نحو 44 مواطنًا فلسطينيًا من مختلف أنحاء مدينة القدس المحتلة؛ خاصة بلدات سلوان والعيسوية وجبل المكبر والبلدة القديمة ووادي الجوز ومخيم شعفاط ورأس العامود.

وتأتي حملة الاعتقالات استباقًا لجمعة "باب الرحمة" التي دعت لها القوى الوطنية والإسلامية في القدس، تنديدًا باعتداءات الاحتلال على المسجد الأقصى.

وتشهد مدينة القدس المحتلة توترًا ومواجهات مع الاحتلال، في إطار احتجاجات بدأت مطلع الأسبوع، بعد وضع الشرطة الإسرائيلية سلاسل على بوابة حديدية، تؤدي إلى "باب الرحمة" في الجهة الشرقية من المسجد الأقصى.

وصدرت دعوات لشد الرحال للمسجد الأقصى المبارك وأداء صلاة الجمعة قرب ساحة "باب الرحمة" المغلق من قبل قوات الاحتلال

وفي 2003، أغلقت الشرطة الإسرائيلية "باب الرحمة" بذريعة وجود مؤسسة غير قانونية فيه، وتجدد أمر الإغلاق سنويا منذ ذلك الحين، وأقرت محكمة إسرائيلية في 2017 استمرار إغلاقه.

ويخشى الفلسطينيون من أن تكون الإجراءات الإسرائيلية في منطقة "باب الرحمة" مقدمة للفصل المكاني داخل المسجد الأقصى، وتخصيص مكان للمستوطنين اليهود للصلاة داخل المسجد الأقصى على غرار الفصل المكاني في المسجد الإبراهيمي في مدينة الخليل جنوب القدس المحتلة والذي تم تقسيمه بين المسلمين والمستوطنين اليهود.
 

إقرأ ايضا