الشبكة العربية

الأحد 08 ديسمبر 2019م - 11 ربيع الثاني 1441 هـ
الشبكة العربية

بالفيديو.. قيادي فتحاوي :

حماس أخطر من إسرائيل.. ويجب منع الهواء عن غزة

120199191826455457174

واصل عزام الأحمد عضو اللجنة المركزية لحركة فتح هجومه قطاع غزة، مطالبا بقطع الهواء عن القطاع وإعلانه إقليما متمردا.

وقال الأحمد من خلال بقاء متلفز عبر تلفزيون السلطة إنه "يجب قطع الهواء عن قطاع غزة وإعلانه إقليما متمردا واتخاذ إجراءات لإنهاء التمرد".
وأضاف أن قطاع غزة مثل الطائرة المخطوفة من مجموعة ميلشيات مسلحة مجرمة وعلى الخاطفين إما أن يدفعوا الثمن من خلال خطوة وراء خطوة أو ينهوا الاختطاف.
واستطرد في هجومه على غزة وفي القلب منها حركة حماس: "حماس أخطر من الاحتلال وهي ولدت في الانقسام وولدت خارج الصف الوطني".
وتأتي تصريحات الأحمد ضمن حملة تشنها حركة فتح على قطاع غزة، ومع تصاعد الإجراءات العقابية التي تفرضها السلطة على القطاع، كان آخرها إعلان السلطة سحب عناصرها من المعابر.
وأثارت تصريحات عزام  بشأن قطاع غزة موجة من الغضب بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي، الذين كتبوا تغريدات ساخطة، وأخرى ساخرة من تصريحات الأحمد التي طالب فيها بقطع الهواء عن القطاع.
ورد مدونون ونشطاء على تصريحات الأحمد، فكتب الناشط السياسي الفلسطيني، زياد العالول ساخراً: "الحمد لله أن هواء غزة رباني وغربي كمان".
وكتب أيمن الحافي : " تصريحات عزام الأحمد خطيرة وبتكشف مخطط عباس الذي أفشلته حكمة فتح بغزة، دم الفتحاوية كان يراد له أن يكون وقودا لمخطط عباس، بتحويل غزة إلى بركة دماء لإعلانها إقليم متمرد".
وغرد الناشط مؤنس أبو مالك، عبر حسابه على تويتر: " في الفترة الأخيرة، كثرت التصريحات التي تدور على ألسنة قيادات في السلطة الفلسطينية وحركة فتح، وكلها تتناغم في قسوتها ووقاحتها أحياناً".
بينما كتب ماهر أبو صبحة في تدوينته:" صالح وعاصم البرغوثي أخوة شهيد وأسير، عشرات الشهداء والجرحى من عائلة فلسطينية واحدة هي عائلة (البرغوثي) قدمت وما زالت تقدم ، أسألكم بالله بدي جواب هل هؤلاء على حق أم .. عزام الأحمد وحسين الشيخ والطيراوي والرجوب وعجوز المقاطعة ؟؟ شتان بين الحق والباطل بين الشرف والعار".
وتساءلت أماني أحمد ساخرة: "مين معصب عزام الأحمد هيو بدو يقطع الهواا عنكوو".
كما عبّر المفتي السابق لصيدا اللبنانية الشيخ أحمد نصار عن غضبه من تصريحات الأحمد قائلا: " عزام الأحمد: حماس أخطر علينا من الاحتلال، عن أي احتلال يتكلم؟ وهو جزء من منظومته السياسية والأمنية والمالية، وقاحة في العمالة، وفحش في الممارسات الجرمية، لك الله يا غزة، لك الله يا فصائل المقاومة والشرف، لك الله يا فلسطين".
يذكر أن عزام الأحمد عضو اللجنتين التنفيذية لمنظمة التحرير والمركزية لحركة فتح كان  قد أعلن عن خطوات مقبلة لتقويض سلطة حماس في غزة، مؤكدا أن الانقسام أخطر من الاحتلال، وأن للانقسام طرف واحد هو حماس.
كما استنكر عبد الحميد المصري القيادي في حركة فتح "التيار الإصلاحي"، تصريحات عزام الأحمد، مؤكدا أنه يشارك رابين في أمنيته بابتلاع البحر لغزة.
وأكد المصري أن عزام شخص تافه ومشكوك في وطنيته وحديثه عن أمنيته بقطع الهواء عن غزة تساوق مع رابين الذي كان يقول أنه يحلم بأن يستيقظ ويرى غزة قد أكلها البحر"، بحسب تصريحاته لوكالة شهاب.
وأضاف: "لن يحدث هذا لا في أماني رابين ولا أماني عزام الأحمد، وإذا كان الأحمد يريد قطع الهواء عن غزة، فكيف سيرسل الهواء لمن يؤيده ورئيسه؟ هل سيرسل لهم عبر زجاجات عن طريق "إسرائيل"؟
ووجه المصري حديثه للأحمد قائلا: "مين أنت يا عزام الأحمد حتى تمنع الهواء عن غزة؟، غزة باقية رغم أنفك وأنف كل الحاقدين والكارهين".
كما علّق المصري على تطاول الأحمد على حركة حماس بالقول، "إنها ولدت خارج الصف الوطني"، قائلا: "مين هو عزام الأحمد حتى يحدد من هو وطني أو غير وطني؟، ومشكوك في وطنية عزام الأحمد وكل فريقه".

الفيديو:

 
 

إقرأ ايضا