الشبكة العربية

الخميس 09 أبريل 2020م - 16 شعبان 1441 هـ
الشبكة العربية

حفيد «مبارك» يقارن بين وفاة جده ووفاة «مرسي» بمنشور وُصف بالـ«مُستفز»

580
أثار عمر علاء مبارك، حفيد الرئيس المصري الراحل حسنى مبارك، استفزاز الكثيرين خاصة المعارضين لـ«مبارك» من نشطاء ثورة 25 يناير والإخوان، بمقارنته بطريقة وفاة جده وطريقة وفاة «مرسي» بطريقة ضمنية.
وقال عمر علاء مبارك في منشور عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، إن جده مات على سريره موتة كريمة ولم يمت في السجن ولا مقتول ولا معتدي عليه.
وتوفى الرئيس المصري الراحل محمد مرسي، داخل قفص المحكمة أثناء نظر القضاء إحدى جلسات محاكمته، إذ وقع مغشيًا عليه مفارقًا الحياة.
وكتب حفيد "مبارك" :« مصر كلها تمطر يوم وفاتك كأن سماءها بتعيط عليك والجامعات والمدارس كلها إجازة كأنها أعلنت الحداد عليك وتموت في أول يوم من أيام رجب كأن ربنا يفيض من فضله وكرمه عليك.. ووفاتك بعد أسبوع واحد من براءة أولادك اللي كانوا بيبروك وبيعطفوا عليك».
وتابع حفيد مبارك في بوست على صفحته في "فيسبوك": "تموت موتة كريمة على سريرك لا مسجون ولا مقتول ولا معتدى عليك.. وربنا طول عمرك لحد ما تشوف بلدك قوية وعفية وكل أعداءك في السجون اللي تآمروا عليك وفجأة ملايين المصريين يحزنوا ويِرثوك ويدعولك بالخير ويترحموا عليكو.. ويتعملك حداد رسمي وجنازة عسكرية وكبار القادة والوفود يصلوا عليك".
وأقيمت جنازة عسكرية للرئيس الراحل "مبارك" حضرها الرئيس عبدالفتاح السيسي، كما تم إعلان حالة الحداد في البلاد 3 أيام.
وتسبب منشور حفيد "مبارك" في انتقادات حادة وهجوم عليه، واعتبره البعض منشورًا مستفزًا، رد فيه على فرحوا لوفاة جده.
 

إقرأ ايضا