الشبكة العربية

السبت 04 أبريل 2020م - 11 شعبان 1441 هـ
الشبكة العربية

«حفتر» يهدد بالجحيم.. ماذا ينتظر ليبيا منتصف ليل الأربعاء القادم؟

حفتر

انتهت أمس الأحد، المهلة التي أعطتها قوات الجنرال الليبي خليفة حفتر، إلى مدينة مصراته.
وكان جيش«حفتر» قال في بيان، صباح الجمعة الماضي، "إن استهداف مصراتة سيتواصل يوميا دون انقطاع وبشكل مكثف لم يسبق له مثيل إذا لم تسحب مصراتة (ميليشياتها) من طرابلس".
وأعلن خليفة حفتر في 12 ديسمبر الجاري، إطلاق عملية تحرير قلب مدينة طرابلس، التي تسيطر عليها حكومة الوفاق الوطني المعترف بها شرعيًا.
وفي تطور جديد، أصدر الناطق باسم قوات حفتر اللواء الليبي أحمد المسماري، بيانًا جديدًا، أعلن فيه عن تمديد مهلة الأيام الثلاثة التي أعطاها لمدينة مصراتة لسحب مقاتليها من طرابلس وسرت، وذلك لثلاثة أيام أخرى.
وزعم «المسماري»، أن "هذه المهلة جاءت استجابة للاتصالات من بعض الشخصيات الوطنية من أحرار أبناء مصراتة مع القيادة العامة لتمديد المهلة أسبوعا لإعطاء فترة زمنية كافية لجهودهم ومساعيهم لإقناع أبناء مصراتة للعودة إلى مدينتهم".
وأكد اعتذار القيادة العامة عن هذه المدة، واكتفاءها بثلاثة أيام فقط كمهلة إضافية، تنتهي الساعة 12 منتصف ليل الأربعاء المقبل.
 

إقرأ ايضا