الشبكة العربية

الخميس 18 يوليه 2019م - 15 ذو القعدة 1440 هـ
الشبكة العربية

حسن نصرالله يوجه سؤالا محرجًا لمحمد بن زايد

محمد بن زايد
وجه الأمين العام لحزب الله اللبناني، حسن نصر الله، سؤالا إلى ولي عهد أبو ظبي، محمد بن زايد، حول وجود ومكان وأحوال الإمارات في حال نشبت حرب في منطقة الخليج ضد إيران، وهي الدولة المحاذية والقريبة جدا من الأراضي الإيرانية.

وتساءل نصر الله عن مصير ما سماها “مدن الزجاج الإماراتية”، وعن مصير الأسواق والأبراج والمراكز الاقتصادية العالمية”، في حال نشبت الحرب مع إيران.

وأكد نصر الله في مقابلة له على شاشة قناة المنار بمناسبة الذكرى الـ13 لحرب تموز/يوليو 2006، الجمعة، أن “كل دولة ستشارك بضرب إيران ستدفع الثمن”.

وأوضح موجها حديثه للرياض وأبو ظبي على وجه الخصوص: “كل دولة ستشارك بضرب إيران لن تكون في مأمن. لا السعودية ولا الإمارات”.

وكرر سؤاله لحكام الإمارات وبالتحديد محمد بن زايد بالقول: “هل من مصلحة الإمارات أن تندلع حرب مدمرة في الخليج؟”، وأكد أنه “قطعا لن تكون السعودية والإمارات في مأمن ولا كل من سيشارك في هذه الحرب إن وقعت”.
 

إقرأ ايضا