الشبكة العربية

الجمعة 29 مايو 2020م - 06 شوال 1441 هـ
الشبكة العربية

تهديد جديد يواجه الأقباط في طقس "سر الاعتراف" بسبب كورونا

سر الاعتراف
وجه الناشط القبطي كمال سدرة رسالة يحذر فيها من استخدام الوسائل الحديثة في طقس " سر الاعتراف"، بعد تردد أنباء عن منعه وجها لوجه بسب انتشار فيروس كورونا المستجد.
وأضاف سدرة على حسابه في فيسبوك: لاحظت ظهور أحاديث عن استخدام البعض للتليفون أو وسائل أخري في "سر الاعتراف"، بخلاف المعتاد سابقاً بالمقابلة وجهاً لوجه بسبب الظروف الاستثنائية التي يعيشها العالم في ظل تفشي جائحة كورونا.
وتابع الناشط القبطي :  وبصفتي أعمل في مجال الآمان الرقمي، فمن واجبي أن أنبه أن استخدام التليفون أو اي وسائل غير مشفرة لحديث والذي قد يحتوي على أسرار شخصية للمعترف أو المعترفة، أو أسرته، يعد مخاطرة بتعريض الحديث لانتهاك الحق في الخصوصية، وبالأخص في ظل انتشار وسائل عديدة مستخدمة حالياً للتجسس والمراقبة من خلال جهات عدة.
وأكد سدرة في حديثه : طبعاً مش هادخل نفسي في إشكاليات عقائدية، لأن مش ده هدف كتابتي، لكن برجاء أخذ الحيطة والحذر، وإعلام المعترف بالمخاطر التي تحيط بخصوصيته باستخدام هذه الوسائل، آملين انتهاء هذا الوضع الاستثنائي.
وتابع:  إنني أضم صوتي إلي أصوات صلواتكم ليمد الله يده بالرحمة للبشرية.
يذكر أن الكنيسة الأرثوذكسية كانت قد قررت غلق جميع الكنائس ووقف جميع القداسات والأنشطة لمواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد.
وكانت اللجنة الدائمة للمجمع المقدس برئاسة قداسة البابا تواضروس الثاني قد اجتمعت مطلع الأسبوع الماضي لمناقشة آخر التطورات بشأن موضوع انتشار فيروس كورونا.
 

إقرأ ايضا