الشبكة العربية

الإثنين 26 أغسطس 2019م - 25 ذو الحجة 1440 هـ
الشبكة العربية

تهديد أمريكي لإيران عقب تخريب الناقلات النفطية.. "لكن لن يصل لحد الحرب"؟

1543192144028781500

في الوقت الذي قال فيه مسؤول أمريكي مطلع على معلومات الاستخبارات الأمريكية إن إيران متهم رئيس في عملية تخريب أربع ناقلات نفطية بالقرب من ميناء الفجيرة الإماراتي، قال السفير الأمريكي لدى السعودية إن على واشنطن أن تقوم بما وصفه بأنه "رد معقول لا يصل إلى حد الحرب" بعد تحديد الجهة التي تقف وراء الهجمات.


وأضاف السفير جون أبي زيد للصحفيين بالرياض في تصريحات نشرت الثلاثاء: "نحن بحاجة لإجراء تحقيق واف لفهم ما حدث ولماذا حدث ثم نأتي بالرد المعقول بما لا يصل إلى حد الحرب"، معتبرًا أنه "ليس من مصلحتها (إيران) وليس من مصلحتنا وليس من مصلحة السعودية أن يتفجر صراع".

كانت أربع سفن تجارية من بينها ناقلتا نفط سعوديتان تعرضت للتخريب يوم الأحد الماضي قرب الفجيرة إحدى الإمارات السبع في دولة الإمارات وهي أيضًا مركز لوقود السفن خارج مضيق هرمز. ولم تذكر سلطات الإمارات شيئًا عمن يقف وراء الهجوم.

كانت الإدارة البحرية الأمريكية قالت في الأسبوع الماضي، إن إيران قد تستهدف سفنًا تجارية أمريكية بما في ذلك ناقلات النفط في المنطقة. في الوقت الذي وصفت فيه إيران الوجود العسكري الأمريكي في المنطقة بأنه "هدف وليس خطرًا".

وقال برايان هوك الممثل الأمريكي الخاص، إن وزير خارجية الولايات المتحدة مايك بومبيو نشر معلومات عما وصفه بتهديدات متصاعدة من إيران خلال اجتماعات مع نظرائه الخليجيين ورئيس حلف شمال الأطلسي في بروكسل يوم الاثنين.

وأحجم هوك عن التصريح بما إن كان يعتقد أن إيران لعبت دورا في الهجمات قبالة الفجيرة أو بما إذا كان بومبيو قد ألقى باللائمة على إيران. وقال إن الإمارات طلبت مساعدة الولايات المتحدة في التحقيق.

وقال وزير الطاقة السعودي إن الهجوم يهدف لتقويض أمن إمدادات النفط الخام العالمية.

ويمر خمس الاستهلاك العالمي من النفط عبر مضيق هرمز من منتجين في الشرق الأوسط إلى الأسواق في آسيا وأوروبا وأمريكا الشمالية وغيرها.
 

إقرأ ايضا