الشبكة العربية

الخميس 22 أكتوبر 2020م - 05 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

تمهيدًا لضرب سد النهضة..«السيسي» يخاطب زعماء 7 دول

السيسي-يصدر-قرارين-جمهوريين

بعد فشل مفاوضات سد النهضة بين مصر وإثيوبيا والسودان، التي تمت برعاية أمريكا، بعد انسحاب إثيوبيا منها ورفض استكمالها.
قررر الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، مخاطبة زعماء 7 دول عربية، بشأن ما انتهت إليه هذه المفاوضات، في خطوة فسرها محللون بأنه يمهد لتوجيه ضربة عسكرية لسد النهضة في إثيوبيا، بعد حصوله على دعم هذه الدول الشقيقة.
حيث توجه سامح شكري وزير الخارجية المصري، إلى 7 دول عربية، هم الأردن والسعودية والعراق والكويت وسلطنة عُمان والبحرين والإمارات، حاملا رسائل من الرئيس السيسي إلى قادة تلك الدول، بشأن سد النهضة.
واليوم الإثنين، سلم وزير الخارجية المصري سامح شكري، أمير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، رسالة من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.
وقال المستشار أحمد حافظ، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية، إن "أمير الكويت، استقبل وزير الخارجية، في إطار الجولة التي يقوم بها لعدد من الدول العربية الشقيقة"، مؤكدا أن "الوزير شكري استهل اللقاء بنقل تحيات الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى أخيه صاحب السمو، وسلم سموه رسالة من السيسي بشأن آخر المستجدات المتعلقة بمسار مفاوضات سد النهضة".
وأعرب شكري، عن "تقدير مصر لموقف الكويت خلال الاجتماع الوزاري الأخير لمجلس جامعة الدول العربية، والذي دعمت خلاله صدور القرار العربي الخاص بالتضامن مع الموقف المصري من قضية سد النهضة".
كما أعرب وزير الخارجية أيضا عن تقدير مصر قيادة وحكومة وشعبا لمواقف أمير ودولة الكويت الداعمة لمصر خلال السنوات الأخيرة، مؤكدا اعتزاز مصر الكامل بالروابط الوثيقة التي تجمع بين البلدين والشعبين الشقيقين.
بدوره، أعرب أمير الكويت عن وقوف بلاده مع مصر في كل ما يصون المصالح المصرية ويحفظ حقوقها وأمنها المائي، بما في ذلك دعم بلاده لمصر في ملف سد النهضة، وطلب نقل تحياته إلى الرئيس عبد الفتاح السيسي، مثمنا على التنسيق والتشاور القائم بين البلدين على كافة المستويات، وبما يعكس أواصر العلاقات المتميزة والأخوية بين البلدين والشعبين الشقيقين.
 

إقرأ ايضا