الشبكة العربية

الجمعة 20 سبتمبر 2019م - 21 محرم 1441 هـ
الشبكة العربية

تظاهرات حاشدة تنادي بإسقاط "بشار" و"الجولاني"

الجولاني

خرج المئات من المتظاهرين في تظاهرات حاشدة في عدة مدن سورية يطالبون بإسقاط النظام وزعيم جبهة النصرة " أبو محمد الجولاني".
ففي كفر تخاريم خرجت مظاهرات في جمعة الغضب تنادي بإسقاط النظام وإسقاط الجولاني وحكومته.
وقام المتظاهرون بترديد هتافات : "جولاني ولاك مابدنا ياك".
كما انتشرت المظاهرات في مختلف مدن وبلدات ريفي حلب الشمالي والغربي ومحافظة إدلب احتجاجا على التصعيد الذي تتعرض لها المنطقة على يد نظام الأسد وحلفائه، والصمت الدولي المطبق إزاء هذا الأمر.
وبحسب مراسلون ميدانيون فإن آلاف السوريين قد بدأوا بالتظاهر في عدة نقاط من محافظتي حلب وإدلب، إضافة للمعابر الحدودية بين كل من تركيا والمناطق المحررة من سوريا، وبالأخص معبر السلامة" بريف حلب الشمالي.
وفي ذات السياق خرج المئات في مظاهرات بمدن سرمدا وبنش ومعرة النعمان في محافظة إدلب، إضافة إلى مدينة إدلب نفسها.
بينما لم يتمكن المتظاهرون من الوصول لمعبر باب الهوى بسبب قيام بعض الفصائل العسكرية بسد الطرق المؤدية إليه.
وأضاف المراسلون أن الهدف من المظاهرات المتجددة للأسبوع الثاني على التوالي يتمثل في إيقاف حملة النظام وحلفائه على المنطقة، وانسحابهم من المناطق التي احتلوها مؤخرا، لإعادة أكثر من مليون نازح إلى مدنهم وقراهم.
وكان آلاف السوريين في الشمال السوري المحرر قد توجهوا الجمعة الماضية إلى المعابر الحدودية مع تركيا للتنديد بالمجازر التي ترتكبها ميليشيات النظام والاحتلال الروسي في ريف إدلب الجنوبي والذي يقع ضمن "منطقة خفض التصعيد"،  التي أنشئت بالاتفاق مع تركيا العام الماضي، ضمن اتفاق "سوتشي".
وقد  تجمع آلاف المتظاهرين في منطقة بين البوابتين السورية والتركية على معبر "باب الهوى" ومعابر أخرى، وتجاوزوا الحاجز في المعبر السوري.

 


 

إقرأ ايضا