الشبكة العربية

الأربعاء 21 أغسطس 2019م - 20 ذو الحجة 1440 هـ
الشبكة العربية

تطور سريع.. البشير يعلن الطواريء..ويعفي جميع ولاة الولايات

البشير
أعلن الرئيس السوداني عمر البشير حالة الطوارئ في البلاد وحل الحكومة الاتحادية وإعفاء جميع ولاة الولايات.
يأتي هذا مع استمرا التظاهرات في معظم الولايات السودانية، حيث أعلنت الشرطة السودانية، أمس الخميس، وقوع إصابات بين مواطنين وأفراد شرطة، بعضهم إصابته خطيرة، خلال احتجاجات شهدتها العاصمة الخرطوم.
وبحسب بيان صادر عن الناطق باسم الشرطة، هاشم علي عبد الرحيم، وصف التظاهرات بأنها "تجمعات غير مشروعة فرقتها الشرطة وفقا للقانون"، مضيفا أن "تجمعات مماثلة حدثت في بعض الولايات" دون تسميتها.
وانطلقت تظاهرات وسط الخرطوم  أمس الخميس ، حيث استخدمت السلطات السودانية لتفريقها الغاز المسيل للدموع.
كما تجددت الاحتجاجات في العاصمة، للمطالبة بتنحي الرئيس عمر البشير، استجابة لدعوة "تجمع المهنيين" وتحالفات المعارضة، في ما سمي "موكب الرحيل"، للتوجه إلى القصر الرئاسي وسط الخرطوم.
وبحسب شهود عيان فإن الشرطة والقوات الأمنية أطلقت الغاز المسيل للدموع بكثافة على المحتجين المتجمعين في أكبر موقفين للمواصلات العامة "الأستاذ" و"جاكسون"، وسط الخرطوم.
كما انتقلت الاحتجاجات التي يشهدها السودان، مساء أمس، من وسط الخرطوم إلى عدد من أحيائها، فيما تجددت بمدينة "مدني" وسط البلاد.
وانتقل مئات المتظاهرين أيضا من وسط العاصمة إلى أحياء "الخرطوم 3"، و"السجانة" جنوبي المدينة.
وذكر "تجمع المهنيين السودانيين" أن أحياء "بري" و"شمبات" و"الشجرة" و"البوستة" وسط مدينة أم درمان (غربي العاصمة)، تشهد تظاهرات واحتجاجات.
بينما قامت السلطات، خلال احتجاجات أمس باعتقال، 26 من قادة أحزاب المعارضة، إثر توجههم للمشاركة في "موكب الرحيل"، بحسب بيانات للمعارضة.
يذكر أنه منذ 19 ديسمبر الماضي، تشهد مدن سودانية احتجاجات منددة بالغلاء، ومطالبة بتنحي الرئيس البشير، صاحبتها أعمال عنف أسفرت عن سقوط 32 قتيلا، وفق آخر إحصاء حكومي، فيما قالت منظمة العفو الدولية، إن عدد القتلى تجاوز أكثر من 50 قتيلا.
 

إقرأ ايضا