الشبكة العربية

السبت 08 أغسطس 2020م - 18 ذو الحجة 1441 هـ
الشبكة العربية

تطورات في قضية شباب الإخوان المرحلين من ماليزيا إلى مصر

32019617316891436479
كشفت مصادر مقربة من جماعة "الإخوان المسلمين" أن الشباب المصريين الأربعة الذين قررت السلطات الماليزية ترحيلهم من البلاد لايزالون حتى اللحظة داخل الأراضي الماليزية ولم يتم ترحيلهم.

يأتي ذلك وسط تحركات تستهدف عدم تنفيذ القرار بتسليم الشباب المنتمين لـ "الإخوان"، خوفًا من المصير الذي ينتظرهم في حال العودة إلى مصر.

ونقلت المصادر عن مقربين من الشباب الأربعة، أنهم مازالوا في ماليزيا ولم يتم ترحيلهم حتى الآن، وسط مناشدات من أكثر من جهة بالتراجع عن القرار، إلا أنه لم يتضح بعد رد فعل السلطات الماليزية على ذلك.

وكانت ماليزيا  أعلنت أمس تسليم أربعة مواطنين مصريين للسلطات المصرية كانوا يقيمون في الأراضي الماليزية منذ أربع سنوات.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الماليزية لفضائية "الجزيرة" القطرية، إن من أبعدوا عن البلاد اعتقلوا بموجب قانون الجرائم الأمنية وسلموا للسلطات المصرية دون أن يقدم مزيدا من التفاصيل.

وقال بيان لدائرة الهجرة الماليزية، إن إقامات المصريين المبعدين ألغيت بموجب المادة التاسعة من قانون الهجرة التي تخول مدير الدائرة إلغاء إقامة من يعتقد أن وجوده "يسيء إلى البلاد لأي سبب".

وكانت مصادر قريبة من جماعة "الإخوان" كشفت في وقت سابق أن ماليزيا احتجزت 4 من نشطاء الإخوان، مطلوبين في قضايا متنوعة في مصر تمهيدًا لترحيلهم إلى مصر.


ووفق المصادر، فإن "نشطاء من الإخوان استنفروا وسط محاولات حثيثة لوقف ترحيل الشباب، خاصة بعد الهجوم الذي لحق الجامعة بعد تسليم تركيا الشاب المتهم في قضية اغتيال النائب العام المصري هشام بركات، لمصر".

وكشفت المصادر عن أسماء هؤلاء الشباب، وهم محمد عبد العزيز فتحي عيد، عبدالله محمد هشام مصطفى، عبد الرحمن عبد العزيز أحمد مصطفى، عزمي السيد محمد إبراهيم.
 

إقرأ ايضا