الشبكة العربية

الخميس 21 مارس 2019م - 14 رجب 1440 هـ
الشبكة العربية

تصريح مستفز لسيناتور أسترالي عن مجزرة نيوزيلندا: "المسلمين السبب"

السيناتور
تعليقًا على الحادثة المؤسفة في نيوزيلندا، ذكرت صحيفة "ديلي تلغراف" البريطانية، أن سيناتورا يمينيا متطرفا في أستراليا، حمل "المهاجرين" مسؤولية الهجمات الإرهابية على مسجدين في مدينة كرايست تشيرتش. 

وقال السيناتور فريزر أنينغ، قوله، إن الهجمات هي نتيجة "لوجود المسلمين المتزايد"، مشيرا إلى أنه تمت إدانة تصريحات السيناتور "المثيرة للاشمئزاز"، التي حمل فيها المهاجرين المسلمين المسؤولية. 
 

وتورد الصحيفة نقلا عن أنينغ، المعروف بتصريحاته النارية، قوله، إنه لا يجب تحميل القوميين المتطرفين المسؤولية، بل سياسات الهجرة التي تتبعها نيوزلندا، وأضاف أنينغ: "أعارض أي نوع من العنف داخل مجتمعنا، وأشجب بالمطلق أفعال المسلح". 

واستدرك السيناتور قائلا: "مع ذلك، فرغم أننا لا نستطيع تبرير هذا النوع من العنف، إلا أن ما كشف عنه هو الخوف المتزايد داخل المجتمع، في نيوزلندا وأستراليا، من الحضور المتزايد من المسلمين". 

وتابع أنينغ قائلا: "كما هو الحال، اندفع اليسار المتطرف والإعلام للزعم بأن سبب القتل يكمن في داخل من يحملون أفكارا متطرفة، وهذا كلام كليشيه ولا معنى له.. السبب الحقيقي وراء سفك الدماء في شوارع نيوزلندا هو برنامج الهجرة، الذي سمح للمتشددين المسلمين بالهجرة إلى نيوزلندا في المقام الأول". 
 
وقال أنينغ إن المسلمين هم الضحايا في كرايست تشيرتش، "لكنهم في العادة هم الجناة". 

ويفيد التقرير بأن رئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون وصف تعليقات أنينغ بالمثيرة للاشمئزاز، وقال إن "تعليقات فريزر أنينغ التي يلقي فيها اللوم للعنف الذي قام به إرهابي متطرف في نيوزلندا على المهاجرين مقززة". 

وتختم "ديلي تلغراف" تقريرها بالإشارة إلى قول موريسون: "هذه الأفكار لا مكان لها في أستراليا، ناهيك عن البرلمان".

 

إقرأ ايضا