الشبكة العربية

الجمعة 25 سبتمبر 2020م - 08 صفر 1442 هـ
الشبكة العربية

"ترامب" يلمح مجددًا إلى "هجوم" وراء انفجار ميناء بيروت

5f28fdcd4c59b7194731a647

أثار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الجدل مجددًا في تعليقه على انفجار مرفأ بيروت يوم الثلاثاء، الذي أسفر عن مقتل 135 شخصًا وإصابة 5 آلاف آخرين.

وفي رده على سؤال خلال مؤتمر صحفي حول ادعائه بأن جنرالات أمريكيين يعتقدون أن انفجار بيروت كان "هجومًا" بينما يصرح وزير الدفاع مارك إسبر بأن "الأغلبية يعتقدون" أن الانفجار كان حادثًا، قال ترامب: "إنهم لا يعرفون حقًا ما هو. لا أحد يعرف حتى الآن".

لكنه أضاف: "شخص ما بعض أنواع المتفجرات الرهيبة وأشياء حوله، ربما. ربما كان الأمر كذلك. ربما كان هجومًا. لا أعتقد أن أي شخص يمكنه أن يقول الآن. نحن نبحث في ذلك بقوة. الآن، أعني، أن لديك بعض الناس يعتقدون أنه كان هجومًا ولديك بعض الناس يعتقدون أنه لم يكن كذلك".


وكان مسؤولون بوزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) صرحوا لشبكة CNN بأنهم لا يعرفون عما يتحدث الرئيس، فيما أشار بيان وزير الدفاع الأمريكي، الأربعاء، إلى وجود اتفاق جماعي في الرأي على أن الانفجار كان حادثًا.

وهز انفجار الثلاثاء مرفأ بيروت عم صداه أنحاء المدينة حيث تهشمت واجهات المباني وانهارت شرفاتها.

وأعلن مجلس الدفاع الأعلى في لبنان العاصمة بيروت مدينة منكوبة، ورفع توصية إلى الحكومة لإعلان حالة الطوارىء بعد الانفجار الذي سقط فيه عشرات القتلى وآلاف الجرحى.

وأعلن رئيس الوزراء اللبناني حسان دياب، أن 2750 طنا متريًا من نترات الأمونيوم، تم تخزينها لمدة ست سنوات في مستودع في مرفأ بيروت دون إجراءات أمنية. 

 

إقرأ ايضا