الشبكة العربية

الأربعاء 23 أكتوبر 2019م - 24 صفر 1441 هـ
الشبكة العربية

"ترامب" يصدم "عروس داعش" بهذا القرار

e95671acdf

قالت الإدارة الأمريكية، إنها لن تسمح بعودة هدى مثنى (24 عامًا)، التي توصف بـ "عروس داعش" إلى الولايات المتحدة؛ بدعوى أنها ليست مواطنة أمريكية.

وكانت مثنى غادرت الولايات المتحدة من قبل وتوجهت إلى سوريا للمشاركة في صفوف تنظيم "داعش" الإرهابي.

وقال الرئيس الأمريكى دونالد ترامب في تغريدة نشرها عبر حسابه الشخصي على موقع "تويتر": "لقد أصدرت تعليمات لوزير الخارجية مايك بومبيو ، وهو يوافقنى تمامًا، على عدم السماح لهدى مثنى بالعودة إلى البلد!".

فيما أكد وزير الخارجية، أن مثنى التي ترغب في العودة إلى الولايات المتحدة، وتحديدًا إلى ولاية الاباما التي كانت تعيش بها قبل توجهها إلى سوريا "ليست مواطنة أمريكية".

وقال بومبيو في بيان إن "مثنى ليست مواطنة أمريكية، ومن ثم لا يمكنها الدخول إلى الولايات المتحدة، حيث لا تمتلك أساسًا قانونيًا لذلك، فلا جواز سفر أمريكي ساري لديها، ولا تمتلك تأشيرة دخول للبلاد".

وأضاف: "ومستمرون في توصية كل المواطنين الأمريكيين بعدم السفر إلى سوريا".

وسافرت "مثنى" إلى سوريا التحقت بـ"داعش"، وتزوجت من ثلاث رجال خلال 5 سنوات.

وقالت عبر تصريحات صحفية سابقة إنها نادمة من ذلك، وتوسلت إلى المسؤولين الأمريكيين من أجل الحصول على فرصة ثانية والسماح لها بالعودة لعائلتها.

وذكرت مثني أنها ولدت في ولاية نيوجيرسي لأسرة دبلوماسية يمنية، وأنها مواطنة أمريكية، لكن وفق قوانين الهجرة الأمريكية، فإن أبناء الدبلوماسيين الأجانب لا يحصلون على جنسية الولايات المتحدة حتى وإن ولدوا على أراضيها.

ووفقًا لتقرير صادر في وقت سابق عن "برنامج مراقبة التطرف" التابع لجامعة جورج واشنطن الأمريكية، فإن أكثر من 300 مواطن أمريكي قد سافروا إلى سوريا والعراق للقتال في صفوف "داعش"، عاد منهم 12 إلى الولايات المتحدة مرة ثانية.
 

إقرأ ايضا