الشبكة العربية

الثلاثاء 31 مارس 2020م - 07 شعبان 1441 هـ
الشبكة العربية

تدوينة غامضة للمتحدث باسم قضاة من أجل مصرعن السيسي

وليد شرابي
قال المستشار وليد شرابي إن عام 2019 سيكون هو الأصعب على جميع فئات الشعب المصري.
وأضاف شرابي على حسابه في تويتر : "اذكروا هذا عني وحاسبوني عليه ٢٠١٩ سيكون أصعب عام على المصريين منذ حكم العسكر في يوليو ١٩٥٢ وحتى الآن" .
وأكد في تدوينته أن فاتورة التخريب الذي ارتكبه العسكر في مصر منذ انقلابهم في يوليو ٢٠١٣ وحتى الآن لم يتم سدادها بعد ،وقد اقترب موعد السداد"، بحسب قوله .
يأتي هذا عقب إجراءات قاسية اتخذها النظام المصري في جميع مناخي الحياة، والتي كان آخرها زيادة أسعار الكهرباء في يوليو المقبل.
وكان  الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، قد كشف في أواخر الشهر الماضي عن أن نسبة الزيادة الجديدة فى أسعار شرائح الكهرباء تبلغ 14.9%، وسيتم تطبيقها اعتبارا من يوليو القادم على فاتورة الاستهلاك.
وأكد  خلال المؤتمر الصحفى الذي عقد حينها أن الأسعار الجديدة للكهرباء، سيكون متوسط سعر بيع الكهرباء هذا العام بلغ حوالى 23%.
وكانت خطة ترشيد دعم الكهرباء قد بدأت خلال العام 2015، حيث كان مخططا أن تنتهى فى يوليو 2019 بتحرير الأسعار من الدعم بشكل كامل، ومحاسبة المواطن بسعر تكلفة الكيلو وات، ومع ارتفاع سعر الدولار خلال 2017، وجه الرئيس المصري بمد خطة رفع الدعم إلى 8 سنوات بدلا من 5 سنوات، لتخفيف العبء عن المواطنين، وبالفعل وضعت الوزارة خطة جديدة تمتد عملية رفع الدعم فيها حتى يوليو 2021.
 

إقرأ ايضا