الشبكة العربية

الأربعاء 20 نوفمبر 2019م - 23 ربيع الأول 1441 هـ
الشبكة العربية

بعد 4 سنوات من الحادث.. كشف هوية المسئول عن إسقاط الطائرة الروسية بمصر

الطائرة الروسية
بعد 4 سنوات من الحادث الأليم الذي شهدته سيناء المصرية، بسقوط طائرة روسية أثناء رحلتها من مدينة "سان بطرسبورج" الروسية، تجاه شرم الشيخ، ولقي كل الركاب البالغ عددهم 217 شخصًا، وكذلك كل أفراد الطاقم، سبعة أشخاص، مصرعهم، كشفت الشرطة الأسترالية المتسببين في الحادث. 

وكشفت تحقيقات الشرطة الأسترالية مع أحد المواطنين، ويدعى "خالد خياط"، أن هناك مواطنين اثنين من الدانمارك، هما المسؤولان عن حادث إسقاط الطائرة الروسية طراز "إيرباص A321"، فوق سيناء، عام 2015، وذلك خلال التحقيق معه بتهمة التخطيط لإسقاط طائرة خلال رحلتها ما بين مدينة "سيدني" الأسترالية، و"دبي" الإماراتية، تحمل 400 شخص.

وحسب التليفزيون الدانماركي، ووفق الاعترافات التي حصل عليها، أن المتسببين في حادث إسقاط الطائرة الروسية في سيناء بمصر، هما: "باسل حسن"، وشقيقه طارق، ويحملان الجنسية الدانماركية، كما أنهما من خطط لمحاولة إسقاط طائرة بين سيدني ودبي، حسبما نشرت شبكة "روسيا اليوم" الإخبارية، نقلا عن وكالة "نوفوستي" الروسية.

وتابع "خياط": "هناك أيضًا طائرة انفجرت في مصر، وكان نفس الأشخاص وراءها، أي الأخوان حسن"، موضحًا أن الطريقة ذاتها تم اقتراحها لتنفيذ الهجوم الفاشل على طائرة "سيدني - دبي".

وقالت صحيفة "DR" الدانماركية، إن باسل حسن ينتمي لتنظيم "داعش" الإرهابي، وأنه هرب من بلاده إلى سوريا من أجل الانضمام للتنظيم.

وولد باسل حسن عام 1987، في الدنمارك، الاسم الحقيقي هو محمد باسل الشيخ، وحاصل على شهادة عليا من كلية الهندسة.
 

إقرأ ايضا