الشبكة العربية

الثلاثاء 31 مارس 2020م - 07 شعبان 1441 هـ
الشبكة العربية

بعد نبوءته عن الجماعة الإسلامية والإخوان ..وصف إخواني شهير بالـ" المنافق"

محيي عيسى
تعرض القيادي الإخواني والبرلماني السابق محيي عيسى لحملة من الهجوم من قبل عناصر الإخوان والجماعة الإسلامية، عقب نبوءته عن نهاية الجماعة الإسلامية والإخوان، بحلول 2040، على أقصى تقدير.
أحد المعلقين وصف عيسى بالمنافق وأن حديثه في هذه الأمور، مثل حديث الإعلامي عمرو أديب، والنائب البرلماني مصطفى بكري.
وسخر قائلا : " إيه ده يا إخواتى مصطفى بكرى اللى كاتب الكلام ده ؟ ولا عمرو اديب ؟ ولا يكنش عكشه الجن".
وأضاف في سخريته:  والله لو حد منهم حاول يكتب هذا المفهوم على قذارتهم لن تكون كتاباتهم مليئة بكل هذه الكراهية والبغض والكراهية لمن سماهم صاحب الهرتلة (جماعات مغلق أو منغلقة) ما كل هذه الكراهية وسواد القلوب التى يتمالك تجاه أناس كان لهم الفضل بأن يكون شعب مصر خارج نطاق العلمانية والنصرانية التى سيطرة على كثير من الدول الإسلامية.. اعرف أن هناك منافقين وأفاقين يفرحون بهذا الكلام ويعملوا على نشره لأنه يصل بهم إلى نشوة البغض المدفون فى قلوبهم ضد أصحاب الدعوات المحترمين، بحسب زعمه .
بينما علق القيادي بالجماعة الإسلامية جمال الكومى قائلا :  إننى كفرد منتمى للجماعة الإسلامية : أشهد أننى ما علمت عن أفرادها إلا العمل للفكرة وليس للقيادة وأننا محبون لوطننا .. وأنا أعتبر هذا المنشور مسيئ لى ولجماعتى وما كنت أتوقع من أستاذ فاضل مثلك أن يقول هذا الكلام .. وربما كان يمكنك أن توصل فكرتك بطريقة ليس فيها إساءة".
وعلق آخر : " جانبك الصواب يا أستاذنا الإخوان رغم هذه المحنة الشديدة لا ينقصون بل هم في زيادة دائمة بأفراد جدد وأعمار مختلفة".
وجاء رد عيسى بالقول : " ممكن بس هو فين الكلام ده فى مصر انا متابع جيد ما فيه اى ضم ولو صار ضم بيكون ضم أفراد للسجون والمعتقلات يا أخى فى نصر الكل إما هارب أو معتزل".
 

إقرأ ايضا