الشبكة العربية

الإثنين 21 سبتمبر 2020م - 04 صفر 1442 هـ
الشبكة العربية

بعد طرده من طرابلس.. قرار جديد لحفتر بشأن عدوانه

خليفة حفتر

بعد أن تلقي اللواء المتقاعد خليفة حفتر هزائم متتالية خلال الأيام الأخيرة بمحيط مطار طرابلس علي يد حكومة الوفاق المعترف بها دوليا والتي تدعمها تركيا، أصدر قائد المليشيات قرارا جديدا.

 

وأعلنت القيادة العامة التابعة لحفتر ليوم الخميس، أنها تقوم بإعادة تمركز وحداتها خارج طرابلس مع شرط التزام الطرف الآخر بوقف إطلاق النار.

وحذر اللواء أحمد المسماري، من أن جيش حفتر "ستستأنف العمليات وستعلق مشاركتها في لجنة وقف إطلاق النار (5 + 5)، في حال لم يلتزم الطرف الآخر بالهدنة المعلنة".

وأكد المسماري في بيان تلاه أن العملية تأتي "بناء على موافقة القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية على استئناف مشاركتها في لجنة وقف إطلاق النار 5 + 5، التي تشرف عليها بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، ولإنجاح أعمالها المرتقبة ودعما للحل السياسي".

وأضاف: "المبادرة استجابة لطلبات العديد من الدول والمنظمات المهتمة بالشأن الليبي، وأيضا إنسانية لحقن دماء الشعب الليبي والاستهداف العشوائي على المدنيين في طرابلس من قبل مليشيات الوفاق".

وتابع: "المعركة لم تنتهي بعد وستستمر حتى النصر من أجل الثوابت الوطنية الخالدة".

 

إقرأ ايضا