الشبكة العربية

الأربعاء 08 يوليه 2020م - 17 ذو القعدة 1441 هـ
الشبكة العربية

بعد صوره على القمامة..نصر الله على إعلان لشركة ملابس عالمية

نصرالله

ظهر في إعلان نشرته شركة الملابس السويدية العالمية (H&M) لملابس الرجال لربيع عام 2019، صورة "حسن نصر الله" الأمين العام لحزب الله اللبناني.
وتفاجأ جميع متابعي وسائل التواصل الاجتماعي بصورة نصر الله على الإعلان، حيث لم تتخيل شركة الملابس العالمية (H&M) أن الصورة الإعلانية الأخيرة لها، ستحدث ضجة كبيرة عبر موقع تويتر.
وقامت الشركة نتيجة بعض إشارات الاستفهام التي تم توجيهها بحذف الصور والتغريدة من على موقعها الرسمي.
وكانت الشركة قد نشرت صورة منتجها الجديد وهو عبارة عن بدلة "كارو"، وظهر الرجل الموديل في الصور يمسك بصحيفة يبدو أنها باللغة الإنكليزية، ولا يظهر منها شيء سوى صورة الأمين العام لحزب الله اللبناني .
بعض متابعي وسائل التواصل رجحوا أن الشركة تعمدت استخدام صورة حسن نصر الله لاستقطاب الجمهور اللبناني بشكل أكبر، حيث إن مؤيدي حزب الله اللبناني سيقبلون على الشراء من هذه الشركة بعد هذا الإعلان.
كما يعلم لا أحد هل كان وجود صورة حسن نصر الله في إعلان الشركة بشكل مقصود منها لكسب التفاعل من الجمهور العربي، أم جاءت بطريق الخطأ.
وقد قام متابعو وسائل التواصل الاجتماعي بسرعة التقاط  الصور وعلقوا عليها، حيث عبرالكثير من متابعي موقع تويتر عن سخريتهم من حسن نصر الله.
وغرد أحد رواد تويتر قائلا : "إن الحرف الأول من اسم الشركة (H) يعنى حسن في إشارةً إلى حسن نصر الله، والحرف الثاني (M) يعني مصطفى في إشارةٍ إلى مصطفى بدر الدين القيادي الثاني في حزب الله اللبناني.
وعلق آخر بقوله:  لبيك يا H&M، كما قال أحدهم: حتى أفخم الماركات بس بدهن يعملوا دعاية وما بيمشي حالهن، إلا إذا حطوا صورة السيد حسن نصر الله.
وغرد أيضا أحد رواد تويتر: "بدون ما الشركة تبذل أي مجهود بالتسويق، الهاشتاغ الأعلى استخداماً عبر السوشيال ميديا خلال الكم ساعة الأولى من اليوم هو H&M".
وتشير حروف الشركة إلى اسمي (Hennes & Mauritz)، وهي شركة سويدية عالمية لبيع الملابس بالتجزئة، ومعروفة بموضاتها السريعة لأزياء الرجال والنساء والمراهقين والأطفال، وتتواجد فروعها في 62 دولة حول العالم.
يذكر أن لافتة ضخمة كانت تحمل صورة الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله قد علقت على صناديق القمامة وسط تل أبيبفي مطلع فبراير الماضي.
وعلقت اللافتة عند دوار وسط المدينة من قبل شركة ELA المختصة بإعادة تدوير النفايات، ضمن إطار حملة تهدف إلى إجبار الإسرائيليين على المشاركة في مشاريع إعادة تدوير القناني البلاستيكية.
وعلى خلفية صورة نصر الله، كتب على اللافتة: "لا أعيد تدوير القناني البلاستيكية..وتليها عبارة أخرى ونصها: "نصر الله أمضى في المخبأ 12 عاما، فما مبررك بعدم إعادة تدوير القناني؟


 

إقرأ ايضا