الشبكة العربية

الثلاثاء 11 أغسطس 2020م - 21 ذو الحجة 1441 هـ
الشبكة العربية

بعد تخلفه عن جنازته.. أول تعليق للمشير "طنطاوي" على وفاة "مبارك"

download


أثار المشير حسين طنطاوى وزير الدفاع المصري الأسبق، حالة جدل كبيرة بعد تخلفه عن حضور جنازة الرئيس الراحل  محمد حسنى مبارك ، والذي وافته المنية أول أمس عن عمر يناهز 92 عاما، وهو ما فتح الباب للحديث عن إحراج من أبناء مبارك خاصة أنه لم يساند "مبارك" عندما قامت ثورة 25 يناير 2011 للإطاحة به.
وتفاجأ البعض صباح اليوم بتعليق "طنطاوي" على وفاة "مبارك" والذي نشره في صحيفة الأهرام الحكومية، معبرًا عن حزنه الشديد وداعيًا له بالرحمة.
ونشر المشير طنطاوى فى صحيفة الأهرام،نعى قال فيه": ينعى المشير محمد حسين طنطاوى  بمزيد من الحزن والاسى الرئيس الأسبق محمد حسنى مبارك ، تغمده الله بواسع رحمته ومغفرته، وألهم أسرته الصبر والسلوان.
وكان الرئيس عبد الفتاح السيسي، تقدم الجنازة العسكرية أمس ، والتي خرجت من مسجد المشير طنطاوي، بحضور الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، والدكتور علي عبد العال، رئيس البرلمان وعدد من أعضاء مجلس النواب، وفضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، وقداسة البابا تواضروس الثاني، وكبار الشخصيات العامة.
وأقيمت صلاة الجنازة على جثمان الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك في مسجد المشير طنطاوي بالتجمع الخامس، وذلك بحضور أفراد عائلة الرئيس الأسبق، وعدد من الوزراء السابقين، وعدد من قادة القوات المسلحة وضباطها، فضلا عن عدد من المواطنين.



 

إقرأ ايضا