الشبكة العربية

الخميس 17 أكتوبر 2019م - 18 صفر 1441 هـ
الشبكة العربية

بعد إنكار حملته.. "القروي" يعترف بمقابلته لضابط مخابرات إسرائيلي

712f7e89-af1a-4025-9d0a-e275583bec1a


أقر المرشح الرئاسي ورئيس حزب "قلب تونس" نبيل القروي، بمقابلة "آري بن مناش" ضابط استخبارات سابق في الجيش الإسرائيلي وصحاب شركة "لوبيينج" في كندًا.

غير أنه برر ذلك في مقابلة مع قناة "الحوار التونسي" الخاصة بأنه لا يعرف أن بن مناش إسرائيلي وأن الأخير قدم نفسه على أساس أنه كندي

وكان الصحفي التونسي المقيم في كندا، زهير طابة، قد أعلن، مساء أمس الأربعاء، أنه أجرى حوارًا مع آري بن ميناش، والذي يُتهم بأنه تلقى أموالاً قُدرت بمليون دولار أمريكي من القروي، من أجل تنظيم لقاءين له مع الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، والرئيس الروسي، فلاديمير بوتين.

ونفت حملة القروي في وقت سابق أي علاقة للشركة مع القروي، واصفةً التقارير التي تحدثت عن ذلك بـ"الشائعات"، وأصرت على أنه "لا توجد أي علاقة، من قريب أو بعيد، بين السيّد نبيل القروي المنتخب للدور الثاني للانتخابات الرئاسية وطرفي العقد ومحتواه".

من جهة أخرى، قال القروي إنه لن يخوض تحالفًا حكوميًا مع حركة "النهضة".

وأضاف: "كل من دخل معهم ( النهضة) دمروه وتجاوزوا للذي بعده"، متابعًا: "برنامجنا ليس برنامج حركة النهضة، والسؤال، بعد 8 سنوات من حكمها ماذا تحسن(في البلاد)؟"

وأكد القروي أن حزبه سيكون في المعارضة لأنه يرفض أن يكون "كبش فداء للنهضة".

وشدّد على أن "قلب تونس مستعد للتحالف مع الجميع إلا مع الإسلام السياسي مثل النهضة ومن حولها مثل ائتلاف الكرامة".

وأشار إلى إن "التحالف ممكن مع حزب التيار الديمقراطي وكل الكتل الأخرى".

ووفق نتائج أولية رسمية، أعلنتها الهيئة العليا المستقلة للانتخابات الأربعاء جاء حزب "قلب تونس" ثانيًا في الانتخابات التشريعية التي جرت الأحد الماضي بمجموع 38 نائبًا فيما حلّت حركة النهضة أولى بمجموع 52 نائبًا.

وحذّر القروي مما أسماه بـ"تغول "حركة النهضة، مؤكدًا أن رئاسة البرلمان ورئاسة الحكومة ستؤول لها وإن فاز قيس سعيد ستفوز برئاسة الجمهوري، لا سيما أن الأخير أحد أذرعها"، وفق تعبيره.

وكان قيس سعيد أوضح في تصريحات عديدة أنه مستقل عن جميع التيارات ويطرح برنامجا مختلفا عن الجميع

وفي 17 سبتمبرالماضي، أعلنت هيئة الانتخابات تأهل المرشح المستقل قيس بن سعيد، وهو أستاذ قانون دستوري، إلى الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية بنسبة 18.4% من الأصوات، وكذلك القروي بنسبة 15.58%.

 

وحددت الهيئة رسميا، 13  أكتوبر الجاري، موعدًا لإجراء الجولة الثانية من الانتخابات. 

 

إقرأ ايضا