الشبكة العربية

الأربعاء 08 يوليه 2020م - 17 ذو القعدة 1441 هـ
الشبكة العربية

بعد أنباء عن اغتيال رئيس وزراء بشار .. تصفية محقق سجن صيدنايا

بشار
تتسارع وتيرة الأحداث في سوريا، حيث عادت عمليات الاغتيال مجددا والتي تسارعت وتيرتها عقب انتشار تسريبات صور قيصر.
المحلل العسكري العميد ركن أحمد رحال قال إنه تم تصفية العقيد سومر ديب المحقق في سجن صيدنايا أمام منزله بحي التجارة في دمشق.
وأضاف أن اغتيال العقيد سومر هو بداية لعمليات تصفية لبعض الضباط ينفذها نظام الأسد بعد انتهاء دورهم ووظيفتهم بعيداً عن المتاجرة التي اعتدنا على سماعها من بعض الموتورين الذين يتبنون تلك العمليات كالعادة.
يأتي هذا عقب تردد أنباء عن اغتيال عماد خميس رئيس وزراء سوريا السابق، والذي أقيل قبل أسابيع.
ونقلت مواقع وصفحات موالية للنظام السوري على وسائل التواصل الاجتماعي، خبر يتحدث عن وفاة رئيس وزراء النظام السابق عماد خميس في سجن عدرا.
وذكرت صفحة شاشة طرطوس الموالية للأسد والواسعة الانتشار، أن عماد خميس توفي إثر أزمة قلبية تعرض لها في سجن عدرا.
وأوضح رحال أن مواقع موالية للنظام تتحدث عن وفاة عماد خميس في سجن عدرا.
وأضافت المواقع أن جثته توجد بمستشفى الشامي وأن تصفيته تمت بعد رفضه إعادة مبلغ 400 مليون دولار هربها للخارج بمساعدة من اللواء إبراهيم الوعري نائب رئيس شعبة الاستخبارات وفواز أسعد مدير عام الجمارك.
يذكر أن صفحات موالية للنظام كانت قد أعلنت قبل أيام عن مقتل كل من اللواء شرف سليمان محمد خلوف والملازم أول بشار وفيق عالمة، دون الإشارة إلى زمان ومكان مقتلهم.
بينما كتب المعارض السوري أيمن  عبد النور على حسابه في تويتر : "النظام السوري يقتل لواء بمكتبه أعلنت قيادة الجيش رسمياً وفاة اللواء سليمان محمد خلوف مدير كلية الإشارة في حمص وهو منصب إداري".
وأضاف: أن اللواء قد حضر الاجتماع الصباحي وتكلم مع الطلاب الضباط قائلا : " نحن لازم يظل راسنا مرفوع لا يهمنا قيصر ولا غيرو " وبعدها دخل مكتبه وبعدها بساعتين كان مقتولا.
 

إقرأ ايضا