الشبكة العربية

الثلاثاء 21 يناير 2020م - 26 جمادى الأولى 1441 هـ
الشبكة العربية

بعد أزمة المراهقة غريتا.. البيت الأبيض يكشف طبيعة علاقة ترامب بزوجته

ترامب

بعد أزمة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مع الناشطة السويدية المراهقة غريتا تونبرغ وصمت زوجة الرئيس عن ذلك، كشف البيت الأبيض، عن سر متعلق بعلاقة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بزوجته، ميلانيا ترامب.

وقالت السكرتيرة الصحفية للبيت الأبيض، ستيفاني غريشام، في تغريدة لها عبر موقع "تويتر" إن "الرئيس الأمريكي والسيدة الأولى يتواصلان بشكل مختلف"، وذلك في معرض دفاعها عن صمت ميلانيا إزاء هجوم زوجها على الناشطة البيئة السويدية المراهقة، غريتا تونبرغ، بعد حصولها على لقب "شخصية العام" من مجلة "تايم" الأمريكية.

وتعرضت ميلانيا ترامب لانتقادات، بسبب صمتها حيال هجوم زوجها على غريتا تونبرغ، البالغة من العمر 16 عاما، والمصابة بالتوحد، خاصة أنها من أطلقت مبادرة "Be Best" لمحاربة التنمر على الأطفال بكل أشكاله، ومنها عبر شبكة الإنترنت.

وقالت ستيفاني غريشام في تغريدتها: "إن "Be Best" هي مبادرة السيدة الأولى وستواصل العمل لاستخدامها من أجل مساعدة الأطفال، ومثل حال معظم المتزوجين، فإنه ليس سرا أن الرئيس والسيدة الأولى غالبا ما يتواصلان بشكل مختلف"، في تبرير منها على صمت ميلانيا ترامب.


ووصف دونالد ترامب، الخميس، عبر حسابه على "تويتر"، اختيار غريتا تونبرغ كـ"شخصية العام" لعام 2019 من جانب محرري مجلة "تايم"، بأنه "أمر سخيف للغاية"، وتابع: "يجب على غريتا أن تتحكم في مشاكل الغضب لديها، ثم تذهب لمشاهدة فيلم قديم مع صديق، اهدئي يا غريتا! اهدئي!".

من جانبها، ردت تونبرغ، على سخرية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، منها بتغيير تعريفها الشخصي عبر حسابها على موقع "تويتر"، قائلة إنها "مراهقة تعمل على مشكلة إدارة الغضب"، وذلك بعد فترة قليلة من تغريدة للرئيس الأمريكي دونالد ترامب التي طالبها فيها بالعمل على تلك الأزمة ومشاهدة فيلم قديم مع صديق.

وأضافت غريتا ثونبرغ، التي تبلغ من العمر 16 عاما، في تعريفها الشخصي على حسابها الرسمي في "تويتر"، الخميس أنها "مسترخية وتشاهد فيلما جيدا قديما مع صديق".

وكان ترامب ينافس على لقب "شخصية العام" في 2019 بمجلة "تايم"، وسبق أن فاز باللقب عام 2016. 

 

 

إقرأ ايضا