الشبكة العربية

السبت 14 ديسمبر 2019م - 17 ربيع الثاني 1441 هـ
الشبكة العربية

بريطانيا "شبه متأكدة" وروسيا تريد "معلومات مؤكدة" في تفجير ناقلتي النفط بخليج عمان

images-600-06-14-19-1399479

قال وزير الخارجية البريطاني جيريمي هنت اليوم، إن بريطانيا "شبه متأكدة"من أن إيران تقف وراء الهجمات على ناقلتي النفط في خليج عمان، ولا تعتقد أن أي أحد آخر يمكنه القيام بذلك.

وردا على سؤال حول ما إذا كانت إيران تقف وراء الهجمات على الناقلتين، قال هنت لبرنامج أندرو مار الذي يبثه تلفزيون هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) "قمنا بتقييمنا الاستخباري والعبارة التي استخدمناها أننا شبه متأكدين… لا نعتقد أن أي أحد آخر يمكنه القيام بذلك".

وتابع: "نحث جميع الأطراف على وقف التصعيد".

 

من جهته، قال المتحدث باسم الرئاسة الروسية، إن موسكو تدعو جميع الأطراف إلى ضبط النفس وإلى تقييم مسؤول لحادثة خليج عمان والتريث إلى حين الحصول على بيانات مؤكدة.

وكان المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف قال الخميس في أعقاب حادث تفجير ناقلتي نفط بخليج عمان، إن من السابق لأوانه الوصول إلى أي استنتاجات بشان الهجوم على ناقلتين في خليج عمان لعدم كفاية المعلومات.

واضاف: "لا أحد يعرف من المسؤول عنه".

وصباح الخميس، تحدثت وسائل إعلام إيرانية وعمانية عن تعرض ناقلتي نفط لانفجارات في مياه خليج عمان، وإنقاذ طاقميهما المكون من 44 شخصًا، ونقلهم إلى ميناء "جاسك" الإيراني.

وأدت الهجمات التي أنحت فيها الولايات المتحدة باللوم على إيران إلى إثارة مخاوف من حدوث مواجهة أوسع في المنطقة. غير أن طهران نفت أي دور لها في الهجمات التي وقعت جنوب مضيق هرمز الذي يعد طريقا ملاحيا مهما.

ويأتي الحادث بعد شهر من إعلان الإمارات تعرض 4 سفن شحن تجارية لعمليات تخريبية قبالة ميناء الفجيرة بالإمارات، ثم تأكيد الرياض، تعرض ناقلتين سعوديتين لهجوم تخريبي، وهما في طريقهما لعبور الخليج العربي، قرب المياه الإقليمية للإمارات.

وحملت وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاجون"، في مايو الماضي، إيران المسؤولية عن تلك الهجمات، فيما وصفت الأخيرة اتهامها باستهداف السفن بأنه "أخبار كاذبة"، نافية أي علاقة لها بتلك العملية.

 
 

إقرأ ايضا