الشبكة العربية

الأربعاء 12 ديسمبر 2018م - 05 ربيع الثاني 1440 هـ
الشبكة العربية

بالصور| مصرية تدعي الزواج من "خاشقجي" .. وخطيبته ترد

WhatsApp-Image-2018-11-16-at-11.04.02-PM


ادعت سيدة مصرية أنها تزوجت من الصحفي السعودي جمال خاشقجي قبل أشهر من مقتله في قنصلية بلاده في إسطنبول، مطالبة بالاعتراف الرسمي بذلك، والحصول على حقوقها باعتبارها "زوجة شرعية" له.


ونقلت صحيفة "واشنطن بوست" عن المرأة - التي قالت إنها تحدثت بشرط ألا يتم نشر اسمها الكامل والاكتفاء بالحرف الأول من اسمها الأول وأحرف من اسمها الأخير "H. Atr" - إنها تتقدم للكشف عن علاقتها مع خاشقجي لأنها "كزوجة مسلمة، تريد حقها الكامل والاعتراف بها".

وفيما بررت المراة رفضها الكشف عن اسمها بأنها قلقة على أمنها ووظيفتها، قال ناشطون إن السيدة تُدعى "حنان"، وإنها تزوجت خاشقجي في يونيو الماضي على يد الداعية الإسلامي المقيم في الولايات المتحدة أنور حجاج.

وقدمت السيدة للصحيفة، رسائل نصية قالت إنها تبادلتها مع خاشقجي وصورهما معًا، بما في ذلك صور حفل زفافهما، الذي عُقد في يونيو الماضي في إحدى ضواحي واشنطن.

 

اظهار ألبوم





وأكد مساعد قديم لخاشقجي -رفض الكشف عن هويته- صحة ادعاء السيدة، مضيفًا أنه حضر حفل الزفاف كشاهد.

ورفض أفراد من عائلة خاشقجي التعليق على هذا الزواج، فيما بدت خطيبته التركية خديجة جنكيز منزعجة، وقالت إنها لم تكن على علم بعلاقة خاشقجي بهذه السيدة وشككت في دوافعها.



وأضافت: "لم يخبرني جمال أبدًا عن هذه المرأة.. لماذا تحاول تغيير الصورة التي لدى الناس عن جمال؟ ماذا تريد؟... أظن أن هذه محاولة لتشويهه وإيذاء سمعته".

وقالت السيدة المصرية إنها قدمت صورًا وأدلة أخرى على زواجها من خاشقجي للمسؤولين السعوديين والأتراك في قنصلية بالشرق الأوسط.

وأضافت أنها تبلغ من العمر 50 عامًا، وتقيم في دولة خليجية، وأمضت وقتًا مع خاشقجي أساسًا عندما قادتها رحلة عمل إلى الولايات المتحدة.


وأشارت إلى أنها اجتمعت معه قبل عقد من الزمان في منتدى إعلامي في الشرق الأوسط، لكن علاقتهما الرومانسية بدأت خلال العام الماضي.


وقالت إنها رأته للمرة الأخيرة في أوائل سبتمبر، وإنه في حين أعرب في بعض الأحيان عن قلقه من أن الحكومة السعودية قد تنتقم منه، فإنه لم يكن يعتقد أن حياته في خطر.


 

إقرأ ايضا