الشبكة العربية

الخميس 13 أغسطس 2020م - 23 ذو الحجة 1441 هـ
الشبكة العربية

بابا الفاتيكان لمرتكبي الفضائح الجنسية: "توبوا إلي الله وقدموا أنفسكم للعدالة"

بابا الفاتيكان
طالب البابا فرنسيس مرتكبي الجرائم الجنسية في المجتمع عموما والكنيسة خصوصا بتسليم أنفسهم للعدالة في بلدانهم.
وتعهد بابا الفاتيكان اليوم الجمعة ألا تبقى "فظائع" الجرائم الجنسية في قلب الكنيسة دون عقاب، في ظلّ سلسلة انتهاكات ارتكبها رجال دين وكشف عنها النقاب في العام 2018.
وأكد أنه ينبغي التأكيد أن الكنيسة لن توفر جهدا لمواجهة هذه الفظائع وتسليم كل من ارتكب جرائم كهذه إلى القضاء.
وتابع قائلا : أتوجه إلى كل من يستغلون قاصرين لأقول لهم: توبوا وسلموا أنفسكم لعدالة الأرض واستعدوا للعدالة السماوية، داعيا إلى التمييز بوضوح بين حالات الاعتداء الجنسي الفعلية وتلك المزعومة لأغراض الافتراء.
وشدد البابا فرنسيس على ضرورة عدم محاولة الكنيسة وأد أي حالة أو التقليل من أهميتها، مع الإشارة إلى أن بعض رجال الدين يستغلون مواقعهم لإلحاق الأذى بالضعفاء، معترفا بأن الكنيسة شهدت أوقاتا صعبة العام 2018، ما أدى إلى تنفير مؤمنين منها.  
كما دعا الحبر الأعظم رؤساء المجامع الأسقفية إلى قمة مرتقبة جدا حول "حماية القاصرين" في أواخر فبراير 2019 ينبغي للمشاركين فيها أن يجتمعوا، مع ضحايا اعتداءات جنسية ارتكبها رجال دين في بلدانهم.
وكانت تحقيقات ومحاكمات عدة جرت في العام الجاري في الولايات المتحدة وأوروبا وتشيلي وأستراليا في شكاوى مقدمة من ضحايا اعتداءات جنسية بحق رجال دين في الكنيسة الكاثوليكية.

 

إقرأ ايضا