الشبكة العربية

الخميس 09 أبريل 2020م - 16 شعبان 1441 هـ
الشبكة العربية

المرتزقة الروس يختبأون بالمساجد الليبية هروبا من بركان الغضب

مرتزقة روس
كشفت مصادر ميدانية من قوات بركان الغضب أن المرتزقة الروس اضطروا إلى الاختباء في المساجد، هروبا من الوقوع في قبضة الثوار الليبيين.
وبحسب ما ذكره نشطاء ليبيون عن مصادر ميدانية في عملية بركان الغضب فإن مرتزقة «الفاغنر» الروس يتمركزون في المساجد لأنهم لعلمهم أن القوات لن تقصفها.
كما أكدت قوات الجيش الليبي أن مليشيات حفتر في الصفوف الأمامية هم من المرتزقة الروس والجنجاويد .
وقامت قوات الجيش الليبي أيضا بشن هجوم على تمركزات مرتزقة فاغنر الروسية بمحوري صلاح الدين والخلة.
وعلى صعيد مواجهة قوات حفتر ومليشياته فقد أعلن عميد بلدية الزنتان الباروني أن الزنتان لا يمكن أن تقبل حماقة حفتر بجلب مرتزقة لقتل الليبيين.
كما جدد علماء ومشايخ ليبيا الدعوة لحكومة الوفاق لقطع العلاقات مع الدول الداعمة لحفتر.
فيما بارك رئيس المجلس الأعلى للتصوف الاتفاقية مع تركيا التي ردت لليبيا حقوقها المسلوبة، بحسب قوله.
وشدد التجمع الوطني لعلماء ومشايخ ليبيا على وجوب العمل بالاتفاقية مع تركيا نصرة للعاصمة.
 

إقرأ ايضا