الشبكة العربية

الأحد 16 ديسمبر 2018م - 09 ربيع الثاني 1440 هـ
الشبكة العربية

المتظاهرون الفرنسيون يستهدفون قصر الرئاسة.. والأمن يتصدى لهم

gilets-jaunes-afp

تصدت قوت الأمن الفرنسية للمتظاهرين الذين تجمعوا في محيط قوس النصر الشهير بباريس، وكانوا يريدون الوصول إلى القصر الرئاسي، وأطلقت، وابلاً من قنابل الغاز المسيلة للدموع عليهم.

يأتي ذلك مع استئناف حركة "السترات الصفراء"، تظاهراتهم اليوم وسط العاصمة باريس، في بداية أسبوع جديد من تظاهرات الحركة التي خرجت احتجاجًا على رفع أسعار الوقود.

وأعلنت الشرطة الفرنسية، اعتقال 278 شخصًا في باريس صباح اليوم قبيل انطلاق التظاهرات وسط مخاوف من وقوع أعمال عنف.

وتم إغلاق المعالم الرئيسية في باريس والمتاجر الكبرى بينما انتشر آلاف من رجال الشرطة في الشوارع بعدما شهدت العاصمة الفرنسية نهاية الأسبوع الماضي أسوأ أعمال شغب تجتاحها منذ عقود.

واحتجاجات "السترات الصفراء" ضد الضرائب وارتفاع تكاليف المعيشة، والتي عمت مدنًا مختلفة منذ 17 نوفمبر الماضي، شهدت مقتل 4 أشخاص وإصابة المئات، وسط اتهامات للشرطة باستخدام العنف.

واعتبر الرئيس إيمانويل ماكرون، أن المشاركين في احتجاجات باريس، السبت الماضي، "مجموعة من الغوغاء لا علاقة لهم بالتعبير السلمي عن مطلب مشروع"، ما أثار انتقادات على نطاق واسع.
 

إقرأ ايضا