الشبكة العربية

الإثنين 06 يوليه 2020م - 15 ذو القعدة 1441 هـ
الشبكة العربية

الكويت تُعيد الجنسية لإعلامي بارز بعد اعتذاره للأمير

16703594150817b738d769968c6734071cfafbbd1

منح مجلس الوزراء الكويتي، اليوم الاثنين، الجنسية الكويتية للإعلامي البارز سعد العجمي، بعد مرور أكثر من 4 سنوات على سحبها منه، مع عشرات النشطاء الآخرين.
وكشف مصدر حكومي في الكويت، أن قرار مجلس الوزراء بإعادة الجنسية الكويتية للعجمي، تم بعد تنازله عن جنسية خليجية أخرى، وتقديمه اعتذارًا مكتوبًا إلى أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح.
وقال المصدر إن إعادة الجنسية جاءت بعد أن استوفى ”العجمي“ الإجراءات القانونية في قانون الجنسية، من البقاء لمدة عام كامل داخل الكويت، وتقديم إقرار بالبيانات والثبوتيات الخاصة بالجنسية المزدوجة، والتنازل عنها، وفقًا لصحيفة ”القبس“ الكويتية.
وجاء قرار مجلس الوزراء بناءً على توجيهات أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، وذلك بعد أن فوَّض العام 2017 كلًا من رئيس مجلس الأمة، ورئيس مجلس الوزراء، ببحث ملف إعادة الجنسية لمن شملهم قرار السحب في 2014.
وقال الإعلامي العجمي عقب إعادة الجنسية إليه:“بتوجيهات مباشرة من والدي صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد  حفظه الله ، أعاد مجلس الوزراء قبل قليل جنسيتي أنا وأبنائي، كل الشكر، والتقدير، والامتنان، لسموه الكريم، وهو تأكيد على ما قلته منذ عودتي إلى الكويت قبل سنوات بأن موضوعي برمته بيد سموه حفظه الله، فهو والدي، ووالد الجميع ”.
وكانت الكويت قد أعادت في شهر أكتوبر 2018 الجنسية الكويتية لعدد من النشطاء الذين سُحبت جنسياتهم في وقت سابق، وأبرزهم الداعية الشهير نبيل العوضي.
وأصدرت الحكومة الكويتية في أواخر سبتمبر 2014، قرارًا بإسقاط الجنسية الكويتية عن العجمي، مع عشرات آخرين، استنادًا إلى قانون كويتي يُتيح إسقاط الجنسية عن الأشخاص الذين يمثلون تهديدًا أمنيًا للبلاد، أو ممن حصل على الجنسية بطريقة التزوير.
 

إقرأ ايضا