الشبكة العربية

الثلاثاء 22 أكتوبر 2019م - 23 صفر 1441 هـ
الشبكة العربية

القبض على أشهر داعشي الملقب بـ "قاطع الرؤوس"

قاطع الرؤوس
أكدت مديرية الاستخبارات العسكرية العراقية، أمس الجمعة، إلقاء ألقت القبض على أحد عناصر داعش الملقب بـ "قاطع الرؤوس" والذي ظهر في إصدارات مرئية يحمل سكينا .
وفي بيان لمديرية الاستخبارات قالت: إن مفارز مديرية الاستخبارات العسكرية، وإثر معلومات دقيقة، تمكنت من إلقاء القبض على أحد الإرهابيين الذين تسللوا عبر الحدود العراقية – السورية والمعروف بـ"قاطع الرؤوس"، دون أن تكشف عن حقيقة اسمه أو جنسيته.
وأضافت أن قاطع الرؤوس ظهر في عدة إصدارات لتنظيم داعش وهو يقطع رؤوس أشخاص، وينفذ عمليات قتل في العراق وسوريا.
ونقلت رويترز عن شهود عيان  أن ذلك يأتي بعد مغادرة شاحنات تحمل مدنيين من آخر جيب لتنظيم داعش شرق سوريا، أمس الجمعة، في منطقة الباغوز على الحدود مع العراق.
كما لم يتضح إن كان هناك مدنيون باقون في المنطقة التي يسيطر عليها التنظيم، والتي تريد قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من الولايات المتحدة إخراج غير المقاتلين منها قبل الهجوم لأجل سيطرة  القوات علي المنطقة.
يذكر أن أشهر عملية ذبح قام بهاد اعش هي تنفيذه الإعدام بقطع الرؤوس في 20 قبطيا في ليبيا عام 2015 .
وتم العثور على الجثث في مدينة سرت الليبية بعد استعادة المنطقة المدفونة بها من قبضة التنظيم الإرهابي.
وكان تسجيل فيديو للواقعة أظهر قطع رؤوس الأقباط العشرين على شاطئ في فبراير 2015 وكانوا يرتدون ملابس برتقالية.
وذكر مسؤول ليبي حينها  أن الجثث ستنقل بالطائرة من مدينة مصراتة غربي ليبيا إلى مصر.
وكان تنظيم داعش  قد سيطر على سرت عام 2015، قبل طرده من المدينة أواخر عام 2017 بعد هزيمته على يد قوات محلية مدعومة بضربات جوية أميركية.
 

إقرأ ايضا