الشبكة العربية

الأحد 29 مارس 2020م - 05 شعبان 1441 هـ
الشبكة العربية

الشرطة الفرنسية تهدد بالانضمام إلى "السترات الصفراء"

900x450_uploads,2018,12,19,6214bab17f

دعا اتحاد نقابات الشرطة الفرنسية إلى إضرابات اليوم وغدًا احتجاجًا على خفض الأجور، بالتزامن مع مناقشة البرلمان لميزانية أجهزة الأمن وإنفاذ القانون.

وقال الاتحاد إن الإضراب سيبدأ اليوم الأربعاء بتباطؤ فى العمل، قبل الإضراب الشامل غدًا الخميس.

وكان وزير الداخلية كريستوف كاستنير، وعد في وقت سابق، رجال الشرطة الذين سيشاركون في تفريق المتظاهرين، بمكافأة قدرها 300 يورو. ولكن نقابة العمال قالت إن هذا ليس كافيًا.

وإذا لم تصبح السلطات أكثر سخاء — في غضون ساعات قليلة ستتوقف الشرطة عن العمل في جميع أنحاء البلاد.

وبدأت احتجاجات "السترات الصفراء"، في منتصف نوفمبر، في مفترقات الطرق والمحاور المرورية احتجاجًا على زيادة الضرائب على الوقود، لكن الاحتجاجات تحولت بسرعة إلى غضب عام على سياسات الرئيس إيمانويل ماكرون الاقتصادية.

ومع تزايد عدد المظاهرات في فرنسا خاصة مظاهرات "السترات الصفراء"، علت الصرخة لدى الشرطة التي أُجبرت على العمل لساعات عمل إضافية تجاوزت الحد المسموح به قانونيًا من أجل تأمين المظاهرات ومواجهة المحتجين.

ويوم الاثنين، أصبح منتجع مدينة بياريتز ساحة لأعمال الشغب، حيث كان من المفترض أن يصل ماكرون إلى هناك في اليوم السابق. وتجمع المئات من المتظاهرين للمطالبة باستقالته.

وألغى الرئيس، الزيارة المقررة إلى جنوب البلاد للاجتماع بأفراد حكومته وبدء نقاش اجتماعى كبير.
 

إقرأ ايضا