الشبكة العربية

الإثنين 21 أكتوبر 2019م - 22 صفر 1441 هـ
الشبكة العربية

السفارة المصرية بالكويت ترد على هجوم صفاء الهاشم بـ3 قرارات

DjMz4F1U4AEf6Gq


أصدرت السفارة المصرية بالكويت، بيانًا صباح اليوم الخميس، ترد فيه على هجوم نائبة مجلس الأمة الكويتي صفاء الهاشم، بشأن نقل القنصلية المصرية إلى منطقة سكنية مما يسبب إزعاج للسكان.
وأكدت السفارة المصرية أنها ستبدأ عمل القنصلية في مقرها الجديد بمنطقة السلام بدءًا من الأول من أبريل المقبل، كما قررت أن تُلزم المصريين الراغبين في خدمات من القنصلية بالإلتزام بالتعليمات التالية حتى لا يتم إزعاج سكان المنطقة أو مضايقتهم، وفقًا لجريدة "بيان الكويتية"
• انتظار المراجعين حول حرم «القنصلية».. ممنوع
• الحضور لصاحب المعاملة فقط... دون اصطحاب مرافقين
• عدم إيقاف السيارات في الأماكن الخاصة بالمساكن المجاورة
وكانت النائبة في مجلس الأمة الكويتي، صفاء الهاشم، قالت إن انتقال القنصلية المصرية من الروضة إلى منطقة السلام سيخلق فوضى لأن هناك مراجعة يومية من قبل الجالية المصرية وهو أمر مزعج لأهالي المنطقة خصوصا أيام الانتخابات المصرية أو سواها، مؤكدة أنها وزملاءها النواب يرفضون هذا الانتقال.
وطالبت الهاشم في تصريح صحفي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد بتطبيق القانون لجهة عدم انتقال القنصلية المصرية إلى منطقة السلام المكتظة بالسكان، موضحة أنه لا يحق لأي سفارة أو قنصلية وفق قانون المجلس البلدي أن تستأجر مبنى في منطقة سكن خاص.
وأضافت: تحدثنا مع وزير الخارجية بشأن انتقال القنصلية المصرية إلى منطقة الروضة وطالبناه بتطبيق القانون المتعلق بعدم السماح للسفارات أو القنصليات باستئجار مقراتها في المناطق السكنية، وبإمكان القنصلية المصرية أن تنتقل إلى الضجيج أو إلى مبنى تجاري أو حتى أن تنضم إلى مبنى السفارة المصرية في الدعية لأنه من غير المعقول أن يتم التضييق على الكويتيين الذين دفعوا أموالهم حتى يجهزوا بيت العمر ومن ثم تتم مضايقتهم.



 

إقرأ ايضا