الشبكة العربية

الخميس 02 يوليه 2020م - 11 ذو القعدة 1441 هـ
الشبكة العربية

السفارة الأمريكية تحيي ذكرى الأمير عبد القادر الجزائري

عبد القادر الجزائري
أحيت السفارة الأمريكية بالجزائر، ذكرى وفاة الأمير عبد القادر الذي مرّ على وفاته 137 عاما.
وقالت السفارة على صفحتها الرسمية على فيسبوك: " في مثل هذا اليوم من عام 1883، توفي الأمير عبد القادر في المنفى".
وأشادت السفارة الأمريكية بالأمير عبد القادر الجزائري قائلة : " أصبح زعيما مقاومة الاحتلال الفرنسي للجزائر موضع إعجاب واسع النطاق ليس في بلده الأصلي فحسب، بل في جميع أنحاء العالم أيضا".
وأضافت أن سمعة الأميرعبد القادر وصلت إلى قلب أمريكا، حيث أطلق اسم "مدينة القادر" في عام 1845، بولاية أيوا على اسمه، وحتى بعد إرساله إلى المنفى، ظل عبد القادر زعيما شجاعا.
وتابعت : كان الرئيس أبراهام لنكولن قد كتب إلى عبد القادر شخصيا لشكره على تدخله لإنقاذ حياة الآلاف من المسيحيين خلال أعمال الشغب التي وقعت في دمشق عام 1860.
وكرمت السفارة اليوم الثلاثاء،  ذكرى الأمير عبد القادر وإرثه المستمر، وكتبت في آخر منشورها في الفيسبوك : "نبل شخصيته أكسبه إعجاب العالم".
ويعتبر الأمير عبد القادر الجزائري هو أيقونة النضال في الجزائر، ورمزية جهادية كبيرة في تاريخ البلاد في العصر الحديث.
وقد تمت مبايعته ليقود المقاومة ضد الفرنسيين في صباح الاثنين يوم الثالث من شهر رجب 1248هـ / 1832م.
وقد أظهر الجزائري عبقريته في بناء الدولة في عدة تجليات، منها العسكرية والسياسية، وعلى صعيد الصناعة والتجارة وبناء مؤسسات القضاء والتعليم والمؤسسات السيادية الأخرى.

 

إقرأ ايضا