الشبكة العربية

الأربعاء 16 أكتوبر 2019م - 17 صفر 1441 هـ
الشبكة العربية

الزمر: الاصطفاف ليس بعيدا.. بشرط أن يقوم الإسلاميون بهذا الأمر

الزمر
قال الدكتور طارق الزمر الرئيس السابق لحزب البناء والتنمية الذراع السياسي للجماعة الإسلامية لأن الطريق ما زال مفتوحا أما التيارات والقوى  الإسلامية لتكون ضمن المسار الوطني.
وكتب الزمر على حسابه في تويتر : " لا تزال الساحة السياسية الإسلامية بحاجة للمزيد من المبادرات التي تعيد ترتيب المشهد الحالي وتضع الأحزاب والقوى السياسية الإسلامية في موقع أقوى وأفضل يخرجها من دائرة رد الفعل ويجعل خياراتها ضمن مسار الفعل الوطني العام وليس معزولا عنه".
وأعاد الزمر تدوينة سابقة كان قد طرح فيها تصورا للخروج من الأزمة، متسائلا فيها : " ماذا لو أعلن التيار الإسلامي عن عدم مشاركته في الحكم عشر سنوات قادمة.. وعدم منافسته في البرلمان علي أكثر من 40%".
كما أشار في تدوينات سابقة إلى إن الشعب المصري أمامه فرصة تاريخية لإنقاذ مصر من " الديكتاتورية البائسة وانهيار مظاهر العيش الكريم".
وأوضح أن هذا الحل يشترط توحيد الصفوف على هدف استراتيجي واحد وبرنامج هدفه حرية الوطن ورفاهية المواطن.
وشدد في حديثه: شعب مصر اليوم أمامه فرصة تاريخية لإنقاذ البلاد: من الديكتاتورية البائسة التي تحاول أن تشرعن نفسها، ومن انهيار مظاهر العيش الكريم الذي يؤرق الجميع، ومن تردي المرافق الذي بلغ درجة لم يبلغها من قبل، وذلك بشرط توحيد الصفوف على هدف استراتيجي واحد.. وبرنامج هدفه حرية الوطن رفاهية المواطن".
وقد دعا الزمر مرارًا إلى ضرورة توحيد صفوف المعارضة ضد نظام الرئيس عبدالفتاح السيسي، وكذلك دعا الدكتور محمد البرادعي نائب رئيس مصر السابق،  إلى نبذ الخلاف والتوحد من أجل الوطن.
 

إقرأ ايضا