الشبكة العربية

الثلاثاء 12 نوفمبر 2019م - 15 ربيع الأول 1441 هـ
الشبكة العربية

البشري : الجماعة الإسلامية أخطأت في هذا الأمر

البشري
كشف المهندس أسامة حافظ رئيس مجلس شورى الجماعة الإسلامية عن تصريح نادر للمفكر والمؤرخ الإسلامي  المستشار طارق البشري وأنه صحح ما كانت عليه الجماعة الإسلامية من أفكار قبل مبادرة وقف العنف ولكنها أخطأت في تطبيقها لهذه النصوص.
وكتب حافظ  على صفحته الرسمية في فيسبوك أننا سألنا المستشار طارق البشري، عما يراه قصورا فكريا كان في فكر الجماعة الإسلامية قبل مبادرة وقف العنف.
وأضاف حافظ أن البشري أخبرنا أن الجماعة لم تكن تحمل خللا فكريا متطرفا قبل المبادرة،  بالعكس كان فكرهم معتدلا وسطيا لا خلل فيه.. وإنما الخلل حقيقة كان في توصيفهم للواقع الذي ستنزل عليه الأحكام".
وأشار حافظ إلى أن توصيف البشري لحالتنا نبهني إلي باب في الأصول ، قلَّ من يعطيه حقه في الاهتمام والتنظير من الباحثين رغم أهميته،  وهو باب تحقيق المناط.
وتابع قائلا : إن عملية تحقيق المناط تحتاج إلي معرفة دقيقة بالواقعة .. المطلوب تنزيل الحكم عليها والتي قد تحتاج في كثير من الأحيان إلي رأي أهل الخبرة والاختصاص لتكوين تصور صحيح ودقيق.. قبل أن ينزل الحكم عليها .
وأوضح أنه  ينبغي أن يعرف الشخص محل الفتوى والظروف التي تدفعه للاستفتاء لأثرها الهام في الفتوى،  ولا يكتفي بإطلاق الحكم الشرعي للمسألة منسلخا عن واقعها وظروفها،  ولا يخفي كما أشرنا آنفا إلي أن من أكثر الأسباب شيوعا للاختلاف بين العلماء هو اختلافهم علي تحقيق المناط – تنزيل الحكم علي الواقعة – مع اتفاقهم علي الحكم .
واختتم حديثه قائلا : ولعل هذا يخفف كثيرا من حدة وجسامة هذا الخلاف حين يظهر أن هناك اتفاق حول أصل الحكم ومناطه،  وأن الخلاف إنما في التنزيل علي الوقائع .
 

إقرأ ايضا