الشبكة العربية

الجمعة 20 سبتمبر 2019م - 21 محرم 1441 هـ
الشبكة العربية

الإمارات لم تنم ليلتها حتى رحلت نائبة أردنية من أراضيها.. تعرف عليها

الأردن
سهرت السلطات الأمنية بالإمارات حتى الصباح، لتشرف بنفسها على ترحيل نائية برلمانية أردنية إلى عمان، وعدم السماح لها، بالإقامة ولا ليلة واحدة بفندق في أبو ظبي.

وكانت البرلمانية قادمة ضمن وفد برلماني أردني قادم من اليابان، وكان المقرر لها البيات ليلة واحدة ترانزيت قبل مغادرتها الإمارات.

ومنعت السلطات الإماراتية فجر الأحد عضو مجلس النواب الأردني الدكتورة هدى العتوم من الإقامة على أراضيها لمدة ليلة وطلبت منها مغادرة أرض مطار أبو ظبي على أول طائرة.

وكان وفد رسمي لسيدات من مجلس النواب الأردني عُدن من مؤتمر باليابان مرورا بأبو ظبي (ترانزيت)، موضحة أن جهود موظفي السفارة الأردنية فشلت في ثني السلطات الإماراتية عن إجراءاتها، التي وصفتها بغير المبررة.

وضم الوفد البرلماني رندة الشعار وعليا أبو هليل وزينب الزبيد إضافة إلى الدكتورة هدى العتوم النائب عن حزب جبهة العمل الإسلامي الذراع السياسية لجماعة الإخوان المسلمين في الأردن.

وهدى عتوم هي سياسية أردنية، وعضو في جماعة الإخوان المسلمين في الأردن، وذراعها السياسية حزب جبهة العمل الإسلامي. فازت بكوتا النساء في منطقة جرش في الانتخابات العامة الأردنية عام 2016، لتصبح عضوًا في مجلس النواب.

وكانت عتوم، صدر عنها تصريحات مثيرة للجدل، داخل البرلمان الأردني في العام الماضي، حين قالت : "”أمي رحمها الله تجاوزت الـ80 من عمرها، ولم تدع طاعة الله ولا سنة لرسول الله صلى الله عليه وسلم، إلا قامت بها، إلا أمرًا واحدًا كانت تتمناه؛ أن تزنر نفسها بحزام ناسف لتفجر الصهاينة".
 

إقرأ ايضا