الشبكة العربية

الأربعاء 21 أغسطس 2019م - 20 ذو الحجة 1440 هـ
الشبكة العربية

الأمن المصري يكشف مفاجأة مدوية وراء مقتل رجل دين مسيحي داخل كنيسته

القس المقتول
تمكن الأمن المصري من كشف غموض مقتل رجل دين مسيحي داخل كنيسة.

و أفاد بيان صدر عن مديرية أمن القليوبية  شمالي العاصمة المصرية القاهرة
باعتراف قاتل القمص، مقار سعد، كاهن كنيسة مارمرقس بشبرا الخيمة، وكشفه
الأسباب التي دفعته لتنفيذ جريمته.

وبحسب اعترافات القاتل، فإن خلافا ماديا نشب مع القمص، أساسه أن المجني عليه وعد المتهم بمساعدته في زواج ابنتيه وإعطائه مبالغ مالية، ولكنه لم يوف بذلك. ومنذ يومين، قام المجني عليه بإعطاء الجاني مبلغا ماليا قدره ألف جنيه (58 دولارا)، واليوم عاود المتهم طلب مبلغ مالي آخر من المجني عليه، إلا أنه رفض إعطاءه، فوقعت مشادة بينهما فقتله.

وذكر البيان أن القاتل قبل قيامه بجريمته، قام بشراء سلاح ناري من شخص مجهول، وقام بإخفائه داخل مخزن.

وأصدرت مطرانية شبرا الخيمة للأقباط الأرثوذكس، في وقت سابق، بيانا عن حادث مقتل القمص، مقار سعد، أكدت فيه مقتله على يد أحد العاملين في الكنيسة.

وأوضحت المطرانية في بيانها، أن الحادث جنائي، وأنها غير مسؤولة عما ينشر على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن الحادث.
 

إقرأ ايضا