الشبكة العربية

السبت 11 يوليه 2020م - 20 ذو القعدة 1441 هـ
الشبكة العربية

الأمم المتحدة: لا يوجد دليل علمي على انتقال عدوى كورونا من المتوفين

كورونا
أدت الضجة التي خلفها اعتراض أهل إحدى القرى المصرية، على دفن سيدة توفيت بكورونا في مقابر القرية، إلى أن تعلن الأمم المتحدة رأيها المدعوم بالأسانيد العلمية بشأن "الأضرار" المحتملة حال التعاطي مع جثامين المتوفين بالفيروس.

ونشر حساب الأمم المتحدة في مصر على تويتر تأكيد المنظمة على أنه لا يوجد دليل علمي على انتقال عدوى كورونا من جثامين المتوفين جراء الإصابة به.

وكتبت المنظمة على حسابها " صحح معلوماتك : حتى الآن لا يوجد دليل على إصابة الأشخاص بالعدوى جراء التعرض لجثث الأشخاص الذين ماتوا بسبب مرض كوفيد ـ 19 وهذا بحسب دليل منظمة الصحة العالمية الخاص بنظم مكافحة العدوى والتعامل الآمن مع جثث الموتى"

وأرفقت الأمم المتحدة صورة من دليل المنظمة، والذي قالت فيه : ومع ذلك تنصح المنظمة العاملين الصحيين وموظفي المشرحة والقائمين على الدفن والمتعاملين مع الجثامين بارتداء أدوات الوقاية الشخصية المناسبة"

وكانت الشرطة فرقت تجمعا من الأهالي في قرية شبرا البهو التابعة لمحافظة الدقهلية بالدلتا رفضوا دفن سيدة توفيت بكورونا، وتمكن فريق الإسعاف بعدها من دفن الجثمان في قبر يمتلكه زوجها بذات القرية.
 

إقرأ ايضا