الشبكة العربية

الخميس 27 فبراير 2020م - 03 رجب 1441 هـ
الشبكة العربية

اعتقال ناشط قبطي وتعرضه لانتهاكات في مقر الاحتجاز

الناشط القبطي
ألقت قوات الأمن المصرية على الناشط القبطي المدافع عن حقوق الإنسان باتريك جورج زكي الباحث في النوع الاجتماعي وحقوق الإنسان بالمبادرة المصرية في مطار القاهرة أثناء عودته في أجازة قصيرة من دراسته بإيطاليا، واحتجازه وتعذيبه لأكثر من ٢٤ ساعة قبل عرضه على النيابة.
وكانت قوات الأمن قد ألقت القبض  في الساعات الأولى من صباح أمس الجمعة على  باتريك جورج ، حيث تم احتجازه بشكل غير قانوني ودون السماح له بالتواصل مع أهله أو محاميه.
وبحسب ما تم تداوله على صفحات نشطاء قبطيين ومدافعين عن حقوق الإنسان فإن باتريك، كان في إجازة دراسية من عمله للحصول على درجة الماجستير في جامعة بولونيا في إيطاليا، عائدا إلى القاهرة في إجازة قصيرة عندما تعرض للتوقيف والتحقيق من قبل جهاز الأمن الوطني في المطار.
وتم نقل باتريك بعد التحقيق معه في المطار إلى إحدى مقرات الأمن الوطني بالقاهرة، ثم إلى مقر آخر للأمن الوطني بمدينة المنصورة، مسقط رأسه.
وأوضح النشطاء والحقوقيون أن باتريك تعرض في فترة اختفائه للتهديد والتعذيب والصعق بالكهرباء أثناء سؤاله عن عمله ونشاطه، طبقا لمحاميه، قبل أن يظهر لأول مرة صباح اليوم  السبت ٨ فبراير في إحدى نيابات المنصورة.
وواجهت النيابة العامة باتريك بعدة اتهامات: ( إشاعة أخبار وبيانات كاذبة من شأنها تكدير السلم الاجتماعي وبث حالة من الفوضى- التحريض على التظاهر دون الحصول علي إذن من السلطات - التحريض على قلب نظام الحكم-  إدارة واستخدام حساب على شبكة معلوماتية الفيس بوك بغرض الإخلال بالنظام العام وتعريض سلامة المجتمع للخطر).



 

إقرأ ايضا