الشبكة العربية

الثلاثاء 27 أكتوبر 2020م - 10 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

إسلامي شهير: كورونا عذاب للكفار.. والمؤمنون يعذبون منه بهذه الطريقة

عاصم عبد الماجد
استنكر المهندس عاصم عبد الماجد عضو مجلس شورى الجماعة الإسلامية حملة الهجوم على الدعاة الذين يذكرون الناس بأن كورونا عذاب من الله.
وأضاف عبد الماجد على صفحته الرسمية في فيسبوك : عجبت لمن ينكر على الدعاة إذا صاحوا في الناس " كورونا عذاب".
وتساءل عبد الماجد : "  أفتراه نعمة مثلا.. أتراه رحمة أترى البشرية في سعادة وسرور بعد ظهوره، مؤكدا: "  نعم.. كورورنا عذاب".
وتابع قائلا:  كورونا خلقه الله بقدرته وسلطه بحكمته على خلقه لشدة كفرهم وظلمهم ومحاربتهم لربهم جهارا نهارا.
وأشار عبد الماجد إلى أن عذاب كورونا النفسي من هلع وخوف وقلق وترقب وحذر أكبر من عذابه المادي، منوها أن العذاب المادي يصيب مرضاه المصابين به فقط..أما العذاب النفسي فأصاب البشرية كلها.
وعن إصابة  الصالحين المجاهدين الآمرين بالمعروف والناهين عن المنكر، أجاب عبد الماجد: هؤلاء في سلامة من العذاب النفسي.. عذاب الهلع والخوف والترقب والقلق.. عافاهم الله من ذلك كله بالتوكل عليه ومعرفة أن الأمور تجري بقدر ، منوها أن هذا لا ينافي أخذهم بأسباب العافية من هذا المرض كما هو معلوم.
وأما من يصاب منهم بعذاب المرض المادي فهو كفارة لهم ورفع لدرجاتهم..فمن مات منهم فقد مات بأجله.. والآخرة خير له من الأولى.
يذكر أن عبد الماجد كان قد قدّم حلا لأجل مواجهة كورونا، عبر إجراء إمكانية استخدام السواك في علاج الفيروس، امتثالا للسنة النبوية، وأن " السواك مطهرة للفم مرضاة للرب".
 

إقرأ ايضا